وفرة المخزون يخفض أسعار المواد الغذائية في الشرقية
كمية من الأرز معروضة في أحد مراكز التسوق في الأحساء

الأحساءمحمد بالطيور

تراجعت أسعار بعض المواد الغذائية في سوق الشرقية خلال الربع الأخير من العام الماضي بنسبة %20 تقريبا. وأوضح مدير عام شركة العرفج للمواد الغذائية عبداللطيف العرفج أن أسواق المواد الغذائية شهدت خلال الفترة من أكتوبر العام الماضي حتى فبراير الحالي تراجعا في أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية من بينها الأرز بنسبة تصل إلى %10 والسكر بنسبة %15، وقال في حال تعرض إيران لحظر اقتصادي ستشهد الأسواق انخفاضا خلال الفترة المقبلة، خصوصا الأرز بنسبة قد تتجاوز %20 ويعود ذلك لانخفاض الطلب مقارنة بالمعروض. وأشار إلى أن سوق المواد الغذائية مرتبطة بالأسواق العالمية؛ لذا نجد أن الحركة عليها سريعة هبوطاً وصعوداً، كما أن العوامل البيئية لها تأثير على السوق، ففي حال حدوث أي تغيرات كالأمطار والفيضانات والبرد والحروب فإن الأسعار تتأثر بسبب نقص المحصول أو ارتفاع أسعار النقل. من جهتهم، أكد عدد من المتسوقين أن انخفاض الأسعار الذي تشهده بعض المنتجات الغذائية غير ملموس لدينا، وطالبوا بتدخل بعض الجهات الرقابية من خلال وضع مؤشر يكشف أسعار بعض السلع الضرورية، حيث أشار المتسوق عبدالله الأحمد إلى أن جشع بعض التجار يحرم المواطن من الاستفادة من انخفاض أسعار بعض السلع فالتاجر يتجاهل الأسعار الجديدة في حال أي انخفاض ويستمر في البيع بالسعر السابق لتحقيق مكاسب عالية خلال ارتفاع الأسعار؛ حيث نجد العديد من مراكز التسوق تبادر إلى رفع سعر أي سلعة بمجرد ارتفاعها عالميا. إزاء ذلك، كشف ناصر الدوسري مالك محلات تجزئة عن وجود انخفاض في أسعار بعض المواد الغذائية، وقال المتسوق لن يستفيد من ذلك في الوقت الحالي، فمعظم المخزون لدى مراكز التسوق تم شراؤها بالأسعار السابقة وبيعها بالأسعار الجديدة يعرض التاجر لخسائر كبيرة.

التعليقات (0):

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى