محمد آل سعد

محمد آل سعد

حتى الاكتوارية لم نسلم من شرها!

الناس يفرحون إذا عرفوا طريقة جديدة تساعدهم في حياتهم، وبعض مسؤولينا يفرحون، لكن ليس لذات الغرض، بل للتفنن في إزهاق روح هذا المواطن الغلبان.
ما صدر عن مجلس إدارة المؤسسة العامة للتقاعد من توصيات حول رفع السن التقاعدية للمدنيين والعسكريين، واستخدام متوسط الراتب لآخر خمس سنوات لغرض احتساب المعاش التقاعدي بدلاً من الراتب الأخير، لأمر يدعو إلى الحسرة.
هذه التوصيات، كما يقول الخبر، مبنية في الأصل على المراجعة الاكتوارية، ولمن لا يعرف هذه الاكتوارية، يسمح لي الإخوة العارفون، هي استخدام الطرق الحسابية والإحصائية لتقدير حجم المخاطر في قطاع التأمين. ما يرفع الضغط إلى الآخِر هو أن المؤسسة العامة للتقاعد ليست في خطر، الذي في خطر حقيقي هو الـ(مت) (قاعد) أو (واقف) أو (مقهور)، سيان، تعددت الأسباب والموت واحد.
هذا المجلس وما يفعله بالمتقاعدين، يذكرني برجلٍ له أبناء صغار، ولهم أخ يكبرهم سناً من أم أخرى، وكان يضطهدهم ويضربهم، وكانوا كلما اشتكوا إلى والدهم يخرج، هو، منها بريئاً، كيف ذلك؟ كان يُقسِم أنه يريد مصلحتهم، وأما الضرب فيُقسِم أيماناً مغلظةً أنه لم يفعل، مع أنه كان يضربهم ضرباً مبرحاً، لكنه لم يكن يستخدم يده، بل كان يمسك بيد الواحد منهم ويضربه بها على خده، وهنا تتجلى البراءة المزعومة، والحيلة الشنيعة التي تنطلي على أبيهم.
لا بأس أن تدرأوا المخاطر عن المؤسسة العامة للتقاعد باكتواريتكم تلك، ولكن لا بأس، أيضاً، أن ترعوا، في طريقكم، هؤلاء الـ(مت)(قاعد)ين، وتذكّروا أنكم مسؤولون، قبل أن يأتي يوم فيه «وقفوهم إنهم مسؤولون‏»!

التعليقات (55):
  • محمد ال دوكر ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:٠٤ ص

    في الصميم
    تحياتي يا بو زياد

  • ابولمار ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:٣٧ ص

    مقال جيد

    واعجبني في الموضوع كلمة ( مت ) ( قاعد )

    وهذي الكلمه تغني عن التعليق

    تقبلو مروري

  • ابو اصيل ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٣٧ ص

    يسعد صباح الجميع
    انهم يعذبوننا يادكتور محمد انظمه ديوان الخدمه المدنيه اكل عليها الزمن وشرب ولم تتغير نهائيا الموظف المدني والعسكري لااحد يهتم به هولا يخططون من بروج عاجيه ولم يعانوا كم يعاني الموظف وتاتي اخيرا مصلحه معاشات التقاعد بهذا الخبر المحزن حقا للجميع سواء للمدنيين او العسكريين انظمه الدول الاخرى تتقدم ونحن نتاخر بهذة الانظمه البائدة
    تحياتي للجميع

  • حمزة ال مهذل ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٤١ ص

    هؤلاء المتقاعدين أشبه بالوالدين.. قال تعالى (وبالوالدين احسانا)

    فبدل مانقف لهم إحتراما وتقديرا لما قدموه لنا وللوطن من جهد وتعب وإخلاص ونقدم لهم المميزات المالية

    والمعنوية الجيدة اعترافآ بالمسيرة العملية المثمرة..... وكأنكم تقولون لهم أنتوا خلاص إنتهيتوا

    فهنيئآ لك ياوطن بمسوؤلينك

  • محمد الغباري ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٤٤ ص

    صباح الخير علي الجميع مقال في الصميم ولهوب غريب علي ابو زياد

  • ابو سلطان ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٤٧ ص

    مقال جميل وفي الصميم (مت) (قاعد) وهذى هي الحقيقه

  • ناصر علي بالحارث ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٥٤ ص

    يســـــــــــــــــــــــــــعد صباحك استاذي


    الطاغيه الالماني هتلر كان يُطلق على كبار السن والعجزة من ذوي العاهات والاعاقات لقب" أفواه تأكل ولا تنتج "

    وكان يأمر على التخلص منهم إما بالقتل او التحييد في أماكن مكتظة ومغلقة حتى يلفظوا انفاسهم ؛ كان يرى بأنهم عبء على الدولة .
    المتقاعد في النهاية إنسان وله حقوق ولو لم يعمل قبلاً ، ولكن السعوديه تحوي هذه العقليات الديناصورية الظالمة والتي تتعارض قراراتهم مع توجهات سيدي خادم الحرمين وولي عهده الامين واللذان يسعيان الى رفاهية المواطن وتحقيق كافة امانيه .

  • ابو صالح ٢٠١٢/٥/٢ - ١٠:١٣ ص

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ...

  • نهاية الامر ٢٠١٢/٥/٢ - ١٠:٢٧ ص

    السلام عليكم


    من المفترض ان يكون للمتقاعد علاوة سنويه قابلة للزيادة اسوة بأي موظف ، اي ان راتيه لا يتجمد بل يزيد ويرتفع المبلغ بمرور الوقت

  • علي سالم ٢٠١٢/٥/٢ - ١٠:٤٨ ص

    من قتل في عقل الانسان السعودي قيمة اهمية الانسان بغض النظر عن ماهية عمله ؟ سواء أكان طالباً أو ارمل او مطلقه او متقاعد ؟
    لان الجميع يعاني في هذا الوطن بدءا بالاطفال مرورا بالشباب وانتهاء بالمنقاعدين والشياب .


    من قتل اهمية الانسان في عقولنا ، هل هو الخطاب للبعض والذي لا يرى في الانسان الا مجرد شيء مذنب دوماً وخطاء وأن دوره في هذه الحياه يقتصر على الاستغفار ام في الفكر الذي يرى بأن دوره في هذه الدنيا هو نهب الاخر وسلب حقوقه وقطع الطريق عليه كي تطور حياته .

  • ابو مازن ٢٠١٢/٥/٢ - ١٠:٥٢ ص

    (يامت) (قاعد) ..... الخبر نفس الخبر ..ولاحياة لمن تنادي ..وفي النهايه كل مايفيد المواطن يبقاء تحت الدراسه والمواطن تحت رحمه الرحيم (( التحيه للجميع))

  • علي سالم ٢٠١٢/٥/٢ - ١٠:٥٣ ص

    شيء يحز في النفس حقيقة لا سيما وان هذه الفئة بذلت حياتها في سبيل الوطن ...


    لابد من الغاء هذا القرار .

  • زياد اليامي ٢٠١٢/٥/٢ - ١١:٤٢ ص

    المشكله في ان المسؤول براتبه الضخم ، التي قد تغطي تكاليفه المعيشيه لسنوات ، قد لا يحتاج الى راتبه التقاعدي مما يقرب نظره المسؤول الي ما تحت قدميه فقط ، وقد لا يرى ما يعانيه المتقاعدون . معالي المسؤول: هل نطعمهم البسكويت ؟؟
    اضيف انه بهذا القرار ( الطبقي ) ، قد يزيد تشبث الموظف في وظيفته طمعا في راتب اعلي ، وهربا من راتب تقاعدي زهيد، مما قد يزيد نسبه البطاله ويقلل الوظائف الشاغره لشباب المملكة ، واخص بالذكر ، الطلاب المبتعثون بالخارج .

  • فهد الظفيري ٢٠١٢/٥/٢ - ١٢:٠٢ م

    صباح الخير
    عندي سؤال يا جماعة
    ليش الفرد في السعوديه ما يفكر بمستقبله ويأمنه ماليا ًقبل وصوله إلى التقاعد ؟

  • محايد ٢٠١٢/٥/٢ - ١٢:١٨ م

    الموظف الحكومي يفني زهرة شبابه في الخدمة الوظيفية على أن أمل أن يؤمن حياة كريمة تليق به وبأسرته
    ولكن بعد تقاعده يشعر أن ما قدمه لايوازي ما يقدم له وبالتالي يصبح حاجته مضاعفة لمن يقف بجانبه
    بقياس ما يعطي له من الراتب التقاعدي

    كتبت فأجدت استاذنا محمد
    موضوع في الصميم
    ولكن السؤآل :
    هل هناك من يقرأ هذا الكلام من المعنيين والمسؤليين ؟؟
    وهل سيتغير من الأمر شيء ؟؟
    للأسف لا اعتقد
    وسيبقى الحال كما هو عليه
    إلى أن يغير الله من حال إلى حال

  • راشد المالكي ٢٠١٢/٥/٢ - ١٢:٢٦ م


    الاهتمام بحياة الانسان وسن القوانين الملائمة والتشريعات الحضارية يجعل الانسان يهدأ ويطمئن ويبعد عن سرقة المال العام ، او ايقاف القرارات التي تصب في مصلحة المواطن حتى تبق الميزانيات في جيبه وجيب من هم حوله من المسؤولين والاداريين .
    حفظ الله خادم الحرمين الشريفين ويجب على الفور ايصال صوت المتقاعد اليه كي ينصفه قبل ان يصبح هذا القرار أمراً واقعاً .

    شكراً لصاحب المقال .

  • عبدالقادر الساعدي ٢٠١٢/٥/٢ - ٠١:٠٥ م

    نحن نسير باتجاه الرأسمالية المتوحشة ، والتي لن تستثن أحدا
    ستقوم بقضم رؤوس الجميع ..
    اين بساطة الحياه في السعوديه ؟ والتي فقدت براءتها منذ تنازعتنا الافكار " المتحضره "
    يريدون ان يقفزوا الى مصاف الدول المتقدمة في غمضه عين فسحقوا الانسان !!


    الحل يكمن في بساطة الفكر السعودي المفقود . فكلما تكاثرت القوانين ومواده مرضت الحياه . فالقوانين في بعض الاحيان فيروسات .

  • عبدالقادر الساعدي ٢٠١٢/٥/٢ - ٠١:١٦ م

    نحن نسير باتجاه الرأسمالية المتوحشة ، والتي لن تستثن أحدا
    ستقوم بقضم رؤوس الجميع ..
    اين بساطة الحياه في السعوديه ؟ والتي فقدت براءتها منذ تنازعتنا الافكار " المتحضره "
    يريدون ان يقفزوا الى مصاف الدول المتقدمة في غمضه عين فسحقوا الانسان !!


    الحل يكمن في بساطة الفكر السعودي المفقود . فكلما تكاثرت القوانين ومواده مرضت الحياه . فالقوانين في بعض الاحيان فيروسات .

  • وطن مشرق ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٢:٠٣ م

    النظام الاكتواري معادلة لايمكن تساوي طرفيها وبالتأكيد سوف يكون الضحية الطرف الذي يوجد فيه المواطن ( المتقاعد) الغرابة في الأمر التسميات التي تصاحب هذا الموظف من بداية خدمته بلفظ ( معاش) الى نهاية الخدمة ( متقاعد) وفي كلتا الحالتين يبقى المواطن يعاني من المسئوليات والمصاريف والضغوط بسبب الوضع المادي

  • الفجر البعيد ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٢:٣٥ م

    موضوع في الصميم مت --- قاعد
    هذا أصلا مايبحث عنه المسئوليين في مصلحة المعاشات أو التأمينات
    ومكافأة نهاية خدمه لاتتعىدى بالكثير 70 إلى 80 ألف ريال ماذا ممكن
    أن تفعل مكافأة ضعيفه وراتب تقاعدي هزيل بعد أن أصبح الأب
    مثقل كاهله بأتعاب الحياه وأسرة كبيره ومواجهة غلاء الأسعار
    ياليت يقتدون بشركة أرامكو والهيئه الملكيه للجبيل وينبع
    وهي أمثله شاهده ومن داخل البيت السعودي وليست من دول الغرب
    على الأقل أن تكون مكافأة التقاعد مثل الشركتيين المملوكه للدوله
    والتي دائما تقاعد موظفيها بمئات الألوف فما فوق
    ما الفرق بين الجهتين سواء وجود أنظمه واضحه ومسئوليين مخلصين فيها
    شكرا لك أيها الكاتب دائما تحمل هموم الوطن والمواطنيين

  • وطن مشرق ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٤:٤٢ م

    الاخ فهد الظفري اجابة سؤالك هي : غلا المعيشة وفحش اسعار السكن وزيادة قيمة وسائل النقل ومتطلبات الاسر كاحتياجات اساسية وفواتير الخدميات في الدولة لم تعطي فرصة للمواطن بالادخار حتى لا يصل الى هذه المرحلة . فانت قد تعمل في قطاع الشركات وتحسب الكل مستعدا مثلك فالكاتب لم يكتب عن وضعه فرسالته تخص شريحة كبيرة جداجداجدا في هذا الوطن المعطااااااااااااااااااااااااء.

  • اليقين ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٦:٢٣ م

    (مت) (قاعد) أو (واقف) أو (مقهور) ، سيان، تعددت الأسباب و الموت واحد.

    ابدعت مع الشكر .

  • نسيان ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:١١ م

    شكرًا لك كاتبنا العزيز !!
    وبانتظار المزيد من المواضيع الهادفه .

  • فهد الظفيري ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:١٧ م

    الاخ وطن مشرق يسعد لي مساك

    سأصدق وأؤمن بكلامك حول عدم قدرة الفرد السعودي في تأمين مستقبله حتى لا ينهشه العوز بعد التقاعد في حالة واحدة فقط ، وهي ان تكون النسبه بسيطه ، وينبغي ان نتوقف عن رمي كل شيء على كاهل الدولة والتجار والفواتير متناسين بأن نظامنا المعيشي يعتمد على نظريات كثيرة مثل
    اصرف مافي الجيب يأتيك مافي الغيب ، والرب واحد والموت واحد ، ودوما نحن في انتظار معجزه الهيه او يد تمتد من عمق المجهول لتنتشلنا من فقرنا وعجزنا !!!
    لابد وان نغرس في اطفالنا عقيدة الادخار والتفكير في المستقبل ، وان نتوقف عن هدر اموالنا تحت شعار الكرم .
    وترى هذا الفكر الخاطئ تعتنقه دول وليس افراد فقط .
    المستقبل غامض وربك كريم حين تسألهم ماذا ستفعل اجيالنا القادمة غداً .
    * _-

  • فارس نجد ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:٤٢ م

    سلام عليكم

    ما أعرف ليه الرجل في السعوديه وفي المجتمعات العربيه عموماً ينجب 13 ولد وبنت في الغالب مع أن وظيفته هزيلة ويعلم علم اليقين بأن راتبه التقاعدي لن يكفيهم !!!!

    هذا خلل فكري عظيم من وجهة نظري ، واتفق مع اخي الظفيري بأن الفرد عليه دور هو الاكبر في ظني . طبيعي جداً يعاني هذا الانسان الجاهل . وسيقف اي مسؤول عاجزاً عن حل مشاكل مستعصيه .

  • محمد عسيري ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٨:٥٨ م

    استاذ فارس نجد
    اختلف معك اختلافا كلياً اخي الكريم
    فالثروة البشرية اهم من اي ثروة ، اهم من البترول والمعادن والصناعات الثقيله
    فلماذا تريدون اجبار المواطن على تحديد النسل ؟؟؟
    الدوله عليها واجب التخطيط من اجل استغلال الثروة البشريه فالصين والهند وهما القوتان العظيمتان في هذا الكوكب اكثر من كل الدول العربيه في عدد السكان .

  • فارس نجد ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:١٨ م

    الاخ محمد عسيري فيه فرق بيني وبينك ، وهو انك تحلم بمجتمع يشبه مجتمع الهند بينما احلم أنا بمجتمع يطابق سويسرا او نيوزلندا ! مجتمع سليم فكريا واقرب الى الكمال ، الهنود على سبيل المثال يطحنهم الفقر وتنتشر بهم الطبقيه والاميه .


    الاخ الفجر البعيد

    ما فهمت . يعني يعطون حارس مدرسه بعد ان يتقاعد مليون ريال اسوة بارامكو في تعاملها مع موظفيها ؟؟؟

    طيب حارس المدرسه هذا انجب 15 ولد وبنت وتجده متزوج حرمتين ويمكن اكثر . وش الحل برأيك ؟

  • سلطان العتيبي ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٣٣ م

    خدوها مني نظريه


    ولو وصل راتب السعودي عشرون الف ريال وراتبه التقاعدي عشرون الف ريال سيظل محتاج للهبات والمكرمات والزيادات لان نظام حياته خنفشاري وغير مرتب .

  • ابو اروى ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٤٤ م

    مجتمع متناقض والله .
    كلنا نرى ما يُمارس ضد نظام ساهر من قبل المجتمع مع انه نظام من اجل الحفاظ على ارواح الناس .!!

    الناس عندنا صارت ماديه وجشعه ، اهم شيء هالراتب لا ينقص ، مع انو لو يطلع قرار يلزم المواطن بدفع اي شيء لصالح المجتمع او اي مؤسسه لرفض ، بينما يدفع الالاف في عزومة ضيف وهو يضحك .


    وش فيها يعني ؟ كل انسان يتحمل نتيجه ممارساته الحياتيه ، يبي يستعرض بعشره اولاد قدام الناس ، اوكي ماشي ، بس لا يلوم الدوله او هيئة التقاعد عن فقره وعوزه .

  • ابن مشني ٢٠١٢/٥/٢ - ٠٩:٤٩ م

    يسعد مساكم جميع الموضوع بصراحة في الصميم ومن اهم المواضيع التي يجب ان تطرح من زمان . الف شكر للاخ ابوزياد


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى