عبدالله الشمري

عبدالله الشمري

العشاء الأخير.. المشاهير ومعالي الوزير!

يعتقد بعض العامة أن كثيراً من الخلافات يمكن حلها بدعوة على العشاء يتخللها شيء من الاحتراف، وقليل من الدهاء، وبعض من الحنكة في الطلب؛ للوصول إلى مرحلة من الإحراج وفق خطة متفق عليها مع بعض الوسطاء من ذوي النوايا الحسنة، فينتهي الأمر بصرف نظر الطرف الآخر عن حقه أو ما كان يعتقده حقاً له -حتى وإن لم يكن مقتنعاً- فهل يفكر الوزراء بذات الطريقة في مواجهة المشكلات ووضع بدائل الحلول؟ أم أن لهم تفكيرهم المختلف المستند على حجم مسؤولياتهم ومهامهم الجسام ومستشاريهم ومساعديهم؟
انتهج معالي المهندس عادل فقيه استراتيجية العامة المجربة بدعوته مجموعة من مشاهير «تويتر» على العشاء في «قاعة باريس» الفخمة في فندق «الفصول الأربعة» في الرياض؛ لمساعدته في تسويق قرار رفع رسوم العمالة الوافدة بزيادتها المفرطة التي وصلت إلى ثلاثة وعشرين ضعفاً -فما كان يدفع في سنة بات يدفع كل شهر- فهل هي دعوة حقيقية؛ للحصول على وقوفهم إلى جانبه في التسويق المتأخر للمشروع؟ أم هي رسالة تجاهل لمجالس الغرف التجارية والصناعية في مناطق المملكة، ومشاهير الإعلام والصحافة؟
لا أحد يعرف الأساس الذي تم بموجبه حصر مشاهير تويتر أو الآلية التي بنيت عليها دعوتهم لحضور ذلك العشاء، ولا أحد يعرف إن كانت الوزارة تمتلك قاعدة بيانات كبيرة حول «تويتر»؛ لتصل إلى أولئك المشاهير، ولا أحد يدرك الكيفية التي اعتمد التصنيف عليها، فهل كانت بناءً على تغريدات متخصصة دونوها في شأن العمل أو على كثرتها؟ أم وجهت الدعوة للمتبخترين عجباً بسبب طغيان الأرقام المليونية -رغم الشكوك في حقيقتها- على حساباتهم من المتابعين؟
إنْ نجحَت دعوة «العشاء الأخير» في تحقيق هدف معالي الوزير -ولا أحسبها تنجح- فسيحاكي التويتريون ذات الاستراتيجية، ويقومون بتوجيه دعوات عشاء افتراضية للمجتمع؛ لإقناعه بأهمية التطبيق، وضرورته الوطنية، وبيان ما يحمله من خير عميم على العاطلين والعاطلات!
هل يستطيع التويتريون إقناع مجالس الغرف التجارية المعارضين للقرار، والتأثير على صغار المستثمرين المتضررين من آثاره على مستقبل مشروعاتهم؟ وهل هم قادرون على إسكات من علت أصواتهم في مكاتب مديري فروع العمل -كالحوار مع مدير مكتب العمل في منطقة حائل- احتجاجاً على القرار؟ تضطلع وزارة العمل بمهام ومسؤوليات أهمها توفير فرص العمل المختلفة للمواطنين -ورغم الشعارات الكبيرة- لم يتحقق شيء ملموس في خفض نسبة البطالة التي لم تنكرها وزارة العمل -وإن اختلفت نسبتها بين أرقام الوزارة وغيرها- إذ لا تزال كثير من الشركات الكبرى تعتمد على موظفين متعاقدين في كثير من الوظائف ذات الرواتب العالية والمزايا الكثيرة من نقل وسكن وتأمين طبي شامل وتذاكر السفر وغيرها، وهي وظائف يمكن شغلها بسعوديين وسعوديات مؤهلين تأهيلاً حقيقياً، وإحلال تلك الأعداد الكبيرة في المؤسسات الكبرى والشركات والبنوك والمشروعات التعليمية كالمدارس والكليات والجامعات، والمشروعات الصحية كالمستشفيات والمختبرات والصيدليات والعيادات المتخصصة وغيرها من مجالات العمل المناسبة.
إن وزارة العمل لم تقم بدورها في مراقبة التوظيف من خلال فروعها ومكاتبها والوقوف على حقيقة الأعمال التي يمارسها غير السعوديين في الشركات والمؤسسات، وبسبب غياب دور الوزارة تمكنت كثير من الشركات الكبرى الالتفاف على أنظمة وزارة العمل بإرساء كثير من أعمالها عبر عقود التشغيل والصيانة -حتى تلك الأعمال التي تتسم بالديمومة- وجاء المشغلون بكتائبهم فضيعوا فرص التوظيف الحقيقية على المواطنين، وما لم تقدم الوزارة إنجازاً حقيقياً ملموساً في مهامها الأساسية فلن تستطيع إقناع الناس بأي من برامجها المتتابعة، ولن تصل إلى مسوغ لتسويق برنامجها الجديد الذي لم تعِ تبعاته السلبية وخطورته على سوق العمل، ولم تدرك أضراره على مصالح المواطنين الذين تضاعفت عليهم كثيراً من الأسعار بمجرد الإعلان عنه، وسيزداد الأمر سوءاً في حالة تطبيقه.
هل ستمنح الوزارة مَنْ أجاب الدعوة مِن التويتريين شهادات اعتماد بتصدرهم الفضاء الافتراضي؟ أم أنها ستكتفى بإشادة معالي الوزير التي تصدرت رسالة الدعوة التي وجهها لهم باعتبارهم أصحاب نشاط اجتماعي، ولهم تأثير على الجماهير؟ أم سيكون مصيرهم كمصير قوائم حاملي شهادات الدكتوراة الموهومين بالمجد الذين حصلوا عليها بمبالغ مالية من بعض أرصفة الجامعات أو عبر البريد؟
لقد لقي القرار معارضة شديدة واضحة من جميع شرائح المجتمع بسبب إضراره بهم جميعاً، ولم يقتنع أحد بحجة الوزارة بتوفيره مبالغ مالية كبيرة؛ لتوجيهها في خدمة المجتمع وتوظيف أبنائه وبناته!
وقفة: هل سينجح مشاهير التويتريين -في عشائهم الأخير- بإقناع معالي الوزير بإلغاء القرار؟

التعليقات (20):
  • ابو ايمن ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٨:٢٠ ص

    عندما قرات العنوان العشاء الاخير حسبت اننا على وجة تغيير وزارى لبعض الوزارات

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٩:٠٥ ص

    تلك تنبؤات يرددها البعض، قد تكون أمنيات للبعض ، لا أدري وإن كنت من أولئك الذين يتمنون بعض التغيير وبخاصة في وزارة العمل ...

  • عبدالرحيم الميرابي ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٩:٢٠ ص

    أستاذي القدير.. الكاتب الكبير عبدالله مهدي الشمري.
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    من أجمل ما قرأت- على الإطلاق- حول لقاء معالي وزير العمل مشاهير
    التويتريين، هو مقالك هذا.. وقد لفت انتباهي عنوانه "العشاء الأخير..."
    حيث تبادر إلى ذهني، موضوع لوحة "العشاء الأخير" للرسام العالمي،
    العبقري "ليوناردو دا فينشي"، وكان تلميحاً منك رائعاً.. واثقاً.. موفقاً.
    سيدي.. يشرفني أن أكون تلميذاً في مدرسة قلمك.

    واسمح لي أن أحيي الأستاذ (ابو ايمن) على تعليقه الذي له مدلولاته
    البديعة.

    خالص الود..

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ١٠:١٦ ص

    شيخي العزيز الدكتور عبد الرحيم الميرابي حفظكم الله

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إنه صباح جميل أن أحظى بشرف مروركم الرائع، وأن أنال شهادة إجازة ممن هو في مقامكم السامق ...

    تحياتي لك وللأخ أبي أيمن ..

  • حسن الغامدي ٢٠١٢/١٢/١٣ - ١٠:٤٦ ص

    أسعد الله صباحك شيخنا الميرابي ، و يبدو أن عنوان المقالة اطلق الفنان الذي بداخلك .

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠١:٥١ م

    حفظ الله شيخنا الميرابي

    مروره هو ما يعطي المقال وعنوانه قيمة وأثرا، وهو ناقد كبير وضع تعليقه الجميل جمال أخلاقه الرائعة ..

    شكرا لك أخي حسن .

  • دعشوش ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠١:٥٤ م

    ما أروع ما كتبت يا عبد الله !
    وما أروع التقاطة الفنان الميرابي لقصة لوحة العشاء الأخير لدعشوش الكبير / ليورنادو دافنشي ! ولقد قررت من الان أن أننعت الميرابي بالفنان لأنه كان فناناً قبل أن يكون طبيباً !
    العشاء الأخير (الفصح) هو اللقاء الذي يسبق الإلغاء , وما تم أسميه العشاء ما قبل الأخير !
    فهل يلغي معالي الوزير قراره أم يستمر في طلب العون من المغردين بتقديم وجبة عشاء أخيرة لاحقاً ؟!

  • دعشوش ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٢:٠٨ م

    يا عبد الله الغالي والعزيز !
    أيهما ترى أنه الأقرب لوصف هذا الإنسان الشامل / الميرابي :
    الدكتور ..
    الشيخ ..
    الفنان ..
    الأديب ..
    الإنسان ..؟؟؟؟؟
    أفدنا بما أعطاك الله من بصيرة ..
    ولك حمل بعير من قصائد الغوامد القاطنين في الخفجي وما حواليها !
    بارك الله بك !

  • د. عبدالوهاب القحطاني ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٥:٠٩ م

    مقال في غاية الروعة يصور وضع ادارة الوزارات للاسف سلمت يا استاذ عبدالله

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٧:٠٩ م

    أخي العزيز دعشوش

    في كل إنسان فنان ويإن اختلفت الدرجة وشيخنا الميرابي يتسنم الفن في جوانب عديدة.

    لك أن تسميه العشاء ما قبل الأخير ، ولكنني عنيت أنه العشاء الأخير " لمعاليه مع مشاهير تويتر " كما هي الإشارة للعشاء الذي استسقى منه دافنشي لوحته الشهيرة ، واستلهم منه أحمد مطر قصيدته التي جعلها ديوانا.

    تحياتي لك وللشيخ الجليل.

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٧:١٥ م

    أخي دعشوش
    لقد وصفت أنت في سؤالك الشيخ الميرابي بالإنسان الشامل فهو كما ذكرت إنسان حمل من مزايا الخير الكثير وهو إنسان في تخصصه، فوظيفة الطبيب من مهن الرحمة والعون للناس والعطاء ، وشيخ بما يحمله من علم ووقار وقد لقبته بشيخ كتاب الشرق، وهو أديب بما يحمله من حب للعربية وآدابها وبما يتقن من فنونها.
    وأسأل الله أن ينير بصيرتنا أجمعين، وإخواني وأصدقائي من غامد أعتز بهم ولا أستكثر منهم فعل الكثير فهم أهل كرم وعلم ودين .
    دمت وشيخنا بخير .

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٧:١٨ م

    الأخ الدكتور عبد الوهاب القحطاني ، محب الخفجي وأحد أبنائها وخريج ثانويتها ..
    تشرفت بمرورك وأعتز برأيك وأفخر بشهادتك ..

    دمت بخير متألقا.

  • عبدالرحيم الميرابي ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٨:٠٥ م

    أخي الغالي (دعشوش)
    كنت أود- أنا- الإجابة عن سؤالك الذي طرحته على
    الإنسان العظيم عبدالله، غير أنني انشغلت بتعليقٍ
    في مكانٍ آخر، وحينما عدت إلى هنا، وجدت حبيبي
    عبدالله قد سبقني، ولكنني سأشاركه مُختصِراً الإجابة،
    فأقول: اللقب المفضل عندي هو: تلميذ القراء.
    ولكما فيضٌ من الشكر لفيضِ مشاعركما.

  • عبدالرحيم الميرابي ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٨:٢١ م

    أستاذي الكبير عبدالله مهدي الشمري.
    عندما قرأ- أحبتي- أبنائي وبناتي اللقب الذي خلعته
    عليَّ بحسن أدبك، وجمال تعاملك؛ أصبحوا يمازحونني
    به، بقيادة أمهم الغالية، إذ تقول لهم: (نادولي شيخ
    كتاب الشرق) . (تفضل يا شيخ كتاب الشرق) . (ماذا
    تريد يا شيخ كتاب الشرق)، فأرد عليهم مداعباً:
    الله يسامحك يا ابني يا عبدالله، فيردون: الله يحفظك
    يا أخانا يا عبدالله.
    خالص الود..

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٣ - ٠٩:٠٠ م

    إنه شرف كبير لي أن أكون أخا لهم وابنا لشيخ كتاب الشرق الذي شرفت بمعرفته من خلال الشرق التي أسأل الله لها إشراقا دائما وألقا كبيرا في مساحات الوطن كصرح مميز من صروح الإعلام الصادق انتماء ووفاء وحبا وإصلاحا ومشاركة في التنمية والتطوير .

    لقد كسبت دعوتين جميلتين أولهما دعوتكم يا شيخنا بالمسامحة التي أنا في حاجة دائمة إليها والأخرى من إخوتي الذين دعوا لي بالحفظ

    حفظ الله الجميع ووفقنا جميعا لطاعته ...

    شكرا لأخي دعشوش على ما يسديه لنا من خير في الالتقاء بكم وبإخواننا وأخواتنا عبر هذه المساحة الرائعة ...

  • عبدالرحيم الميرابي ٢٠١٢/١٢/١٤ - ٠٣:٣٩ ص

    وصباحك أخي الغالي حسن الغامدي، وصباح
    الغالي الحبيب عبدالله، وجميع الضيوف الكرام
    بكل ألوان الجمال.
    أستاذي حسن، أتمنى أن أعود إلى ممارسة
    الرسم من جديد، ولكنني لم أجد الوقت لذلك.
    أشكرك.. ولو رسمت لوحة لأهديتها لك.

  • لغة جميلة واسلوب راقي ٢٠١٢/١٢/١٤ - ٠١:٢٣ م

    نفع الله بك وببيانك ولغة الجميلة اعجبني مصطلحات وعبارات حلوة منها مشاهير التويتريون
    هل سينجح مشاهير التويتريين -في عشائهم الأخير- بإقناع معالي الوزير بإلغاء القرار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    اعيد عليك السؤال مرة اخرى استاذي القدير

  • عبد الله مهدي الشمري ٢٠١٢/١٢/١٤ - ٠٨:١٢ م

    لغة جميلة وأسلوب راق

    جزاك الله خيرا على هذه الدعوات الجميلة والرائعة!

    لا أحسبه يتراجع فمعاليه يجمع الأنصار لإنفاذ القرار !

    الأمل معلق بعد الله بحبيب الشعب " خادم الحرمين الشريفين " الذي سعد الشعب بخروجه من المستشفى .

    رعاه الله محبا كبيرا لشعبه ومحبوبا لشعب كريم

  • حامد ال ظفيري الشمري ٢٠١٢/١٢/١٥ - ٠٩:٢٧ ص

    موضوع مهم جدا ويمس كل مواطن بل وله صله قوية بعجلة التنمية والتي تهم الجميع وعلى رأسها القيادة الحكيمة ومعالجتها يجب ان تكون على مستوى اهميتها.
    اسلوب جميل وعبارات منتقاة بأتقان وعنوان أكثر من هادف ورائع وفقك الله ياأخ عبدالله فأنت أهل لكل جميل
    حفظك الله

  • ناصر الناصر ٢٠١٢/١٢/١٥ - ٠٢:١٢ م

    أخي الغالي ابو اسامه
    الوزير يعلم انه على خطأ ويكابر ويعلم ان الاعلام التقليدي يخطأه والمواطنيين واتجه الى الاعلام الجديد لعله يلقى تأييد على الاقل يشفي غروره , عندما عجز الوزير عن خلق حل ناجح للبطالة اتجه لفرض الضرائب المتشدده على العمال الاجنبية وتجاهل انها سوف تدفع عن طريق المواطن الغلبان


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى