محمد آل سعد

محمد آل سعد

القز

قد يبدو العنوان غريباً، أو مُتوّهاً، بعض الشيء، وقد يتبادر إلى أذهانكم أنّ له علاقة بدودة القز، أو الموقد، أو أي شيء من هذا القبيل، إلاّ أن معناه، في الواقع، التحديق في الآخرين.
للأسف الشديد، هذه العادة تنتشر في أوساطنا، نحن المجتمع الخليجي، والسعودي، على وجه الخصوص، ولا أدري، لماذا نمارس هذه العادة، ونحن لدينا، من تعاليم الدين الإسلامي، ما يمنعنا من ذلك، لما فيها من فضاضة وأذيّة للناس.
سأعطيك، عزيزي القارئ، بعض الأمثلة، وأجزم أنك ستتفق معي حولها، هذه العادة، تلاحظها، تُمارس في صالات الانتظار، في الأماكن العامة، كالمستشفى، البنك، المطار، المجمعات التجارية، وغيرها من الأماكن العامة.
القضية ليست في نظرة عابرة، لكن الأمر يتعدى ذلك إلى (التمقّل) أو (القز) كما في المحكية الشعبية، أي أنه أشبه بالتأمل المتطفل الذي يصاحبه صورة بشعة لوجه ذلك (المتمقّل)، فلا يرمش له طرْف، بل يزيد على ذلك بفغر فاهٍ مُقزّز، مُتسمّر، لا حراك فيه، وكأنه لا يراه أحد.
في الغرب، يُعاقَب الشخص على التحديق إنْ حصل شجار بسبب استياء الطرف الآخر من ذلك، فعندما يُحدَّق في الشخص ينفعل، ويثور بسؤال غاضب: «Why are you staring at me?، أي «لماذا تحدّق فيّ ؟»
في الغالب، نتجنّبها، في الخارج، ضد الآخر، خوفاً من العقاب، ولكن، قد نوغل في ممارستها، في الخارج، أيضاً، إن رأينا أحداً (من ربعنا)، خصوصاً، إنْ كان بينهم نساء! متى، بربّكم، ننتهي من هكذا عادة؟

التعليقات (58):
  • محمد بن هادي بن عيسى ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٥:٤٥ ص

    كلامك عين الصواب ولا غبار فيه
    موضوع مهم جداً اعجبني ومشكور على جهودك

  • ابو وئام - قطر ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٠١ ص

    كلام في الصميم وهذي ظاهره سيئة للغاية
    اشكرك على ابداعك المتطور وأنا من اشد
    المعجبين بمقالاتك موضوع جميل جداً وياليت
    الناس يتعضون من هذي الصفة الغير لائقة في
    المجتمع

  • ابو نواااااف ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:١٢ ص

    كلام جميل ومنتشر في كل مكان ياليت يستفيد الجميع

  • امل ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:١٥ ص

    سؤال ابدي ومعاناه مستمرة من اصحاب الافواه الفاغزه متى متى اي والله متى

  • ذياب ال زمانان ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:١٥ ص

    في مجتمعاتنا كانت ولاتزال أحاديث الناس عن مارأته أعينهم في الناس ولولا " القز " لما وجد المخبر في حديثه مايخبر به عمّا قزته عيناه ..
    في الغرب لا يهمهم أشكال البشر ولا لبسهم أو تصرفاتهم ولذلك نادراً مايهتمون بالحديث عن غيرهم وليسوا بحاجة " للقز " ليجدوا مايخبروا به غيرهم ..
    نصيحة / أرسل للـ " القزاز " إبتسامة بريئة لكي ترى معنى هروب البصر الحقيقي ..

    تحياتي لشخصك الرائع ..

  • امل ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:١٦ ص

    عادة بايخه متى يتعلمون

  • متعجب ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٢٢ ص

    موضوع جميل غيراني لم الاحظه بالدرجه التي تصفهاعزيزي الكاتب يجب ان نحترم مجتمعنا اللذي ننتمي اليه وان لانصفه بهذه الصفه الدونيه البشعه لي في الحياة تجربه لم اشاهدهكذاتصرف قدتكون عابره اماكماوصفت ونحن ارقى من ان نوصف بهذه الصوره المقززه للابدان !!!!!!!!!!!!اتمنى ان لانتجاهل اونحتقرالغيرونعلوباننابس وغيرنادونناثم لماذاكتابنا الاحبه تخاطبوننامن كوكب دري وتلاحظون مالانلاحظه اوالعاده جرت بان عقولنا ساجذه ومعهم معهم عليهم عليهم اي واحديحش فينانصيح بصوت واح صحييييييييح اما انت ياراعي صحيح من وين جاي؟ وان كانت موجوده فيجب انتموت مع تقديري لوجهة نظركاتبنا المتميزواتمنى له التوفيق

  • علي هادي ال سالم ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٢٣ ص

    صباح الخير يادكتورنا العزيز والله يتقبل منا ومنكم صالح الاعمال فيما تبقي من شهر رمضان المبارك وسائر. الايام انه سميع مجيب
    بالنسبه لموضوعك اليوم فاأرى انه أشبه بالسخريه التي يعلم الجميع معناها وقد ورد ذكرها في القران الكريم والحديث النبوي وكما تعلم ان اصحاب القز لايوجد عنده قدره ولامعرفه لمعالجه مايحدث امامه سوى عمليه التقززهذا من ناحيه الخدمات التي تقدم له اما بالنسبه للتقززمن الذين حوله فالافضل أن يحمد الله تعالى بماأعطاه من أمكانيات جعلته يتصرف بهذا التصرف اللا مقبول وانا أقول لايعمله الاانسان مغروروليس عنده ثقه بنفسه لااريد الاطاله عليكم فشكرا لك يابوا زياد علي موضوعاتك التي تهتم بكل صراحه مايدور في المجتمع فكثر الله من أمثالك وانت قدوة في تعاملك مع نفسك ومع أسرتك وأثناء عملك فجزاك الله خير ورحم الله والدينا ووالديك وصلي الله وسلم علي نبينا محمد وعلي اله وصحبه وسلم

  • الدولار $$ ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٢٩ ص

    اشهد انها صارت عادة كريهه للغاية
    لا حول والا قوة الا بالله العلي العظيم

  • فهد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٤٦ ص

    نعم منتشره لكنها من ثقيلين الدم فقط ومن عديمن الاحساس اشكرك على المعالجه الصريحه النقد اول التصحيح شبعنا من نفخنا انا مجتمع مثالي يكفي خداع

  • عزابي اول ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٤٩ ص

    اعترف اني كنت اقز قز مو بصاحي اما الحين خلاص تزوجنا وعقلنا وصراحة عاده قبيحه

  • ابونايل ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٦:٥٣ ص

    ودي اعرف كيف تاكد الكاتب انها عندنا لوحدنا

  • فله ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:٠٥ ص

    تعرضت لهذا شخصيا ومرات كثيره خصوصا وحنا طالعين الطياره عاده همجيه

  • فله ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:٠٧ ص

    لو اخذنا بنصيحه اخونا ذياب كان حسبها مغازل ثقيل الدم ورحنا فيها

  • ماجد الماجد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:١١ ص

    ابن الاصول ما يسويها لكنها للامانه موجوده وعشان نعالجها لازم نعترف فيها بالاول اشكركم

  • abomeshal ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:١١ ص

    الحمدلله والشكرلله قديكون القزمن زودالمحبه اوالطرف المقزوز يشدالانتباه ومجبوريقزه لولم يلفت اليه الانظارماقزته كيف يتأكدانه يقز لولم يكن يقز شكراعزابي اول جابها ولاهي محصوره على ثقيلين الدم اللي يقز خفيف دم وتعود للطرف المقزوز لوماهوجذاب ماحدقزه اتحدى واحديقزني انزل عيونه بين ارجوله من اول نظره ،لاتقزاحد ماحديقزك اما اناعكس الجميع اتمنى كل الناس يقزوني بس مايفغرون فميهم لانهم قديوهموني اني جميل اوملفت للانتباه

  • مراد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:١٧ ص

    ماهكذا تورد الابل يابو سعد مجتمعنا ملائكه

  • abomeshal ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:٣٠ ص

    استغفرالله ان نزكي على الله احدوالسلبات ملح الايجابيات ولن يكون مجتمع خالي من العيوب اذا لفسدت ؟مدري اش اقول لكن اعودواقول مجتمع كله عندي راقي ومن قزني قلت له خير امرني في خاطرك شي ودك تقوله

  • بدريه العمري ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:٥٣ ص

    صباح الخير والشهر مبارك

    بالفعل فعيون البعض مستفزه لا سيما تجاه النساء ...
    وان كانت الكثيرات من النساء يقزن من باب الفضول والتمشي ليس الا
    تحياتي لقلمك

  • متعجب ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٧:٥٨ ص

    تعديل (ساذج)وليس ساجذ

  • اسماعيل صفوي ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:٠١ ص

    هلا دكتور محمد

    من ضمن المتع بالنسبة لي شخصيا النظر الى الناس ، ولكن ليس بطريقة القز ولكن التأمل في خلق الله ، احب مشاهدة الاطفال واتأمل تصرفات الشباب وحركاتهم وسكناتهم ، طبعا بدون ان ينتبهوا لي ، اي من طرف خفي .
    ولكن القز والتمقال فلا احبذ هذه العادة القبيحة .

  • علي القوسي ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:١٠ ص

    السلام عليكم


    اي عادة لا تسبب ضرراً من الصعب التخلص منها .
    هذا على المستوى الفردي .
    فما بالكم بالعادات المجتمعية . لان شرط التخلص منها هو وجود الضرر او المحاسبه الجاده .
    فملاً عادة البصق على الارصفة عادة مجتمعية . لا تؤدي الى اضرار بالنسبه لفاعلها . بل على العكس يتخلص من البلغم ، وفي الوقت ذاته لا تواجه بعقاب ولو كان من الناس انفسهم تجاه فاعلها .
    ثم تكون هناك العادات التي تلحق بنا الضرر ومع ذلك يصعب التخلص منها لعدم وجود البديل . فالمدخن لا يجد البديل للسيجاره كي يجل همه .

  • عبير الورد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:١٥ ص

    تبي تغير عادات غير بيئتك
    غير مجتمعك .
    او استورد ناس يؤثرون في مجتمعك من مجتمع ثاني
    مثلا .....
    انا عايشه في الخبر وسبحان الله كيف أثر فينا الاجانب كثير
    صرنا نسوق السيارات احسن
    ونحافظ على المرافق اكثر
    وتعلمنا كيف ما نبذر بالتسوق والاكل .

    مافي مجتمع يقدر يغير من نفسه بدون تأثر من الخارج
    او وجود بشر يؤثرون فيه
    وسلامتكم

  • علامة تعجب !! ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:٢٠ ص

    الناس اللي نلاقيهم في الشوراع والمستشفيات وبكل مكان تحف
    وتصرفاتهم لازم نطالع لها
    لانها غريبه
    وصدقني ان المقزوز يستفز القاز - اذا صح التعبير -
    ياخي حركاتهم تنرفز

  • سمراء ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:٢٨ ص

    م اظن تروح هالعاده البايخه

  • عمران بن عمران ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:٣٩ ص

    طبيعي طبيعي

    كل هذا طبيعي وسيزول بمرور الوقت لان مجتمعاتنا كانت منغلقه لوقت طويل
    وكثير ممن يبحلقون تأكد بأنهم يخرجون من مجتمع منعزل او مقيد بالعادات والتقاليد الصارمه .
    عطوهم فرصه

    وبدري انكم تحطون قانون يعاقب اللي يقز . بالاول خلونا نربط حزام الامان في السياره ويصير خير . بدري وانا اخوك .

  • محمد الشقير ٢٠١٣/٧/٢٣ - ٠٨:٤٥ ص

    يجب أن تعلم النفس تفتات على العادات السلبية. والتخلص من عادة سلبية واحدة أصعب من التخلص من 1000 عادة إيجابية.
    جرب مثلا أن تتوقف عن (كنس) أسنانك في الليل ب(مكنسة*) الأسنان؟ جربها يوما واحدا او ثلاثة أيام مثلا وسوف تتوقف عن فعل ذلك إلى الأبد..جرب الصلاة في بيتك بدلا من المسجد مرة واحدة وسوف تجد يعهدها أن الصلاة في المسجد (تشدد) أو أصبحت أكثر (ثقلا)!
    فإذا بدأت في التخلص من عادة سلبية، واستخدمت أسلوب التدرج، فسوف تجد أن النفس تنفر في بادئ الأمر...فاقمع الشعور بالتكاسل..واعلم أن الفرق بين النجاح والفشل قد يكون احيانا في خطوة واحدة ..وتذكر أيضا..أن النصر إنما صبر ساعة كما أخبر الإمام علي بن ابن طالب رضي الله عنه.

    اقصد ركزوا على ايجابيات المجتمع ايها الكتاب اكثر من السلبيات كي نتطور . والحمد لله عاداتنا الطيبه كثيره جدا جدا .

  • محمد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ١١:٠٩ ص

    القز له علاقة بانفتاح المجتمع ومدى حريته وعاداته التي تأقلم عليها. ومقولة "دع الخلق للخالق" ليس لها إعتبار جدي لدينا. فنحن نتدخل في معظم الأمور التي نراها من حولنا ولكي نحسن التدخل فإنه يجب علينا القز. في مجتمعاتنا المغلقة نقّز لكي نشبع الرغبة في العكس. عموما أنا لا أرى أنها مشكلة كبيرة ولكن هناك مناطق في المملكة يكثر فيها القز أكثر من غيرها. صح ولا لا.

  • صالح المبارك ٢٠١٣/٧/٢٣ - ١١:١٧ ص

    اكره الاماكن العامة لهذه السبب بالذات و عندما ارد بالمثل اشعر بأن الشخص المقابل يتضايق لدرجة ترى الشرر في عينه ولكن ماذا سيكون سبب الشجار إذا شب بيني وبينه ؟!! للأسف مجتمعنا لا يعلم بأن النظر المبالغ فيه يعتبر انتهاك لحرية الآخرين

  • مراد ٢٠١٣/٧/٢٣ - ١١:٢٠ ص

    لدي استطاعه ان اخرج لك الرجل العربي من بين مليون شخص من نظراته
    ..
    لاننا لم نتعلم ادب النظر ولم نعرف بأنها هتك لخصوصيات الغير..
    كنت في تونس ورافقت اجانب في مكان الثكنه وكان هنالك وجبة افطار جماعيه
    لم المح ولم ار في يوم بأن هنالك من ينظر الىّ وانا افطر..
    اما هنا والله انهم يعلمون مافي داخل الساندويش وهل انت حطيت شطه او لا...!
    موضوع رائع يجب التركيز عليه..
    تحياتي


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى