محمد آل سعد

محمد آل سعد

سرعة الانتشار.. «الحضن المجاني» أنموذجاً!

ما إن ظهر الفيديو الذي مورِس فيه ما يسمى «الحضن المجاني» في شارع التحلية بالرياض، حتى تلقفتْه فتيات، من إحدى كليات البنات، في الطائف، وما يثلج الصدر، القبض على الشاب الذي نفذ الفيديو، وأخذ التعهد الخطي على فتاتين، ثبت تزعمهما الحملة بين طالبات الكلية!
المدهش، في الأمر، هو، سرعة الانتشار لمثل تلك التقليعات الغبيّة بين شبابنا، ذكوراً وإناثاً، والفضل لوسائل التواصل الحديثة، أولاً، ثم لهشاشة التربية، ثانياً، ثم للفراغ الذي يعيشه كلا الجنسين، ثالثاً، ومع الأسف الشديد.
لن تجدي مطاردة «الهيئة» للشاب الذي مارس ذلك السلوك، ولن تجدي تلك التعهدات التي أُخذت على الفتاتين في الطائف نفعاً، والسبب أن أسلوب «المنع» من أضعف الأساليب التربوية، بل وسيلة تساعد على اشتعال الرغبة، لدى من يتم منعه، لكي يحقق رغبته.
حالة «الخواء» التي يعيشها الشباب، تجعله يتخبط في ممارساته، وتجعله، أيضاً، يبحث عما يظهره للناس، حتى وإن كان في الأمر عقاب، فلا يهُم في سبيل أن يحقق شهرة أو ظهوراً!
أقترح أن تستخدم ذات الوسيلة في نشر السلوكيات الفاضلة، وتركها دون إطلاق النصائح والإرشادات معها، وعنها، فلا بد أن يتأثر بها البعض، وإن كان، ذلك البعض، قليلاً؛ لأنها، ومع مرور الوقت، ستحقق فائدة عظيمة، وهذا ما يسمى بأسلوب «الدفع» بدلاً من أسلوب «المنع» الذي أنهكنا كثيراً، دون فائدة تُذكر!
لقد أدركنا، وعلى مدى عقود، أن أسلوب المحاضرات والنصح والإرشاد النظري، لم يحقق النتيجة المرجوة، فدعونا نجرّب أسلوب «الدفع» هذا، لعله ينجح مع شبابنا!

التعليقات (56):
  • ريفان ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٧:٤٠ ص

    تشعرني وكأننا نعيش في عهود ما قبل ظهور البترول !!
    إنَ العالم قد تجاوز اساليب المنع والمطاردة والقاء القبض على ذوي التقليعات والابداعات من الشباب ، وإني اتساءل الى متى والوصاية من الجيل القديم مستمرة ؟!
    لو علم العالم المتحضر ما تفعلونه بشبابكم لانهال عليكم باللوم ولاعتبركم كائنات آتية من العصر الجليدي .

  • ذيب الطبشا ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٠١ ص

    بسم الله
    بالنسبه لفيديو الشاب فانا ارى انه له ايجابيات وله سلبيات صحيح انه يخالف عادات المجتمع وخصوصا بعض الاحضان تجد انه مبالغ فيها جدا لدرجه تدعوا لمقت الفكزه لكن من منظور اخر اجد انها تفتح باب لعله يساهم في نشر السلام والاخاء وتجنب العنصريه بين افراد المجتمع . فمثلا لو ان صاحب الفيديو استبدل الحضن المجاني ب مصافحه مجانيه او فنجان قهوه مجاني لكان الامر اجمل بكثير . الفكره بحد ذاتها راقت لي ولم يرق لي الحضن او السلوك . هذا رأيي
    ودمتم

  • محـــــمد العمري ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٠٩ ص

    تشعرني وكأننا نعيش في عهود ما قبل ظهور البترول !!
    إنَ العالم قد تجاوز اساليب المنع والمطاردة والقاء القبض على ذوي التقليعات والابداعات من الشباب ، وإني اتساءل الى متى والوصاية من الجيل القديم مستمرة ؟!
    لو علم العالم المتحضر ما تفعلونه بشبابكم لانهال عليكم باللوم ولاعتبركم كائنات آتية من العصر الجليدي .

  • ماجد ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:١٠ ص

    الحرية مطلب ابداعي اخي العزيز

  • العنود ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:١١ ص

    المجتمع تنقصه ثقافة الحضن والاحتضان والحنان

    مافيها شيء !!!!

  • راشد المبارك ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:١٥ ص

    تلميع للهيئة

  • عفيه ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:١٦ ص

    عفيه عليك

  • سالم الدوسري ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:١٩ ص

    - لو أبي أحضــن شخص غريب أحضــن لي عامـل نضافه وأحسسه بالألفـه والأخوه والرحمـه. - أحضن أحد زمــلائي بالعمــل من المقيمين بغض النظـر عن جنسيته ووظيفته حتى لو عامل وهذا اللي حاصل عند وقت سفره أو عند عودتــه لأثبت له أنه مهما جرى بيننا من سوء تفاهم بالعمل نبقى أخـوان بالإســلام. - أحضــن أي شخص حتى لو كان غريب في لحظـة الفرح . - أحضــن أي شخص حتى لو معرفتي فيه بسيطه في وقت مواساه أو تعزيــه أبعد الله عنا وعنكم الأحــزان. - أما أني أكتب لي لوحه أن اللي يبي يحضني مجاناً يحضن…!!! أقول للي يحس أنه هذه الحركه عاديـه ومافيها شيْ . أعملها ولكــن تخيــل أن أهلكـ وأخوانكـ وعيال عمكـ وعيال خالكـ وووإلخ من معارفكـ كانوا موجودين بنفس المكـان فهل ستخجــل..!! أم تستمــر..!!! آســـــــــف على الإطاله وتقبلوا مــروري. -

  • هايف ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٢٠ ص

    المسألة ببساطة حب ظهور (شخصية هستيرية) وعقدة نقص وعدم ثقة بالنفس وعدم احترام للذات.. حينما تجتمع هذه الاضطرابات النفسية في شخص يكون ....ومحدود الذكاء ويصحبها سطحية وتقليد وتربية مهزوزة او اسرة مفككة تنتج لنا كل هذه العوامل مجتمعة او متفرقة مثل هؤلاء الاشخاص ممن لا يفرقون بين مجتمع كمجتمعنا ومجتمع غربي .

  • عمر ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٢١ ص

    اودان أوضح لكم لي اخت تدرس مبتعثه في أمريكا قالت لي قبل يومين انها في المعهد الذي تدرس فيه قمن قتيات من الجنسيه الامريكيه حملن لفتات كتب عليها الحضن مجاني والآن شبابا يقمون بتقليدهم وإلا ستشتري يقول نقص في العاطفه أعارضه في هذا الكلام

  • عنوان ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٢٢ ص

    إنه البعد عن تعاليم الدين وترك الصلاة (عند البعض ) كل يوم يطلعون لنا بشيئ جديد الله يستر من الذي بعده يارب احفظ اولادنا وأولاد المسلمين من الفسقه والفاسدين الذين يحاولون جاهدين على انحلال المجتمع ،،،،،،،،،وسلامتكم

  • حمد ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٢٩ ص

    هذا اسمه فسقه وترف وعلاجه 100 جلدة بعرق كينه على ظهرة واقسم بالله يرجع لعقله ، ماذبحنا الا

  • البارقي ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٣٢ ص

    أنا في رأي القاصر لسنا بحاجة إلى تأسيس وزارة تهتم بشؤون الطفل والمرأة بقدر حاجتنا إلى وزارة تهتم بصناعة الرجال فعندما ضاعت سمات الرجولة في الذكور تمردت المرأة فأصبحت مخرجات التربية ضعيفة وما نشاهده من تكشف وتبرج وما يترتب عليه من اختلاط وتحرش واستهتار بالقيم والأخلاق التي تربى عليها وعرف به شباب وفتيات هذا المجتمع المحافظ ما هو إلا دليل على ضياع هوية الرجال فعلاج هذه المعضلة يبدأ بولي أمر الأسرة فهو الراعي والمسؤول عن رعيته .

  • عاشور ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٣٤ ص

    وش الداعي من الحركة البايخة هذي . طيب وحضنتك بعدين ؟ اعطيك الرضاعة والا اقول ياحبيبي انت الحضن الدافئ . ياناس مهو كل شي فعلة الغرب نجي هنا نطبقة . روح احضن كتاب الله وتمعن فيه ستجدالراحة اللي تغنيك عن احضان الناس . الله يصلح حال شباب وبنات اليوم والله يستر من القادم.

  • هاني ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٣٧ ص

    مجتمع تفكييره شين كل من حضن أحد راح بالهم للشذوذ وش دخل الغرب الحين؟؟ أنتم طول بعرض جالسين تاكلون تتكلمون بصناعة الغرب خل عنكم الهمجييه شي مقررف

  • ابو آدم ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٥١ ص

    الصراحه .. انا راقني الفيديو والفكره بشكل عام مع اني لم اشاهد الا الاحضان الرجاليه فقط . انا معك دكتور محمد انها مخالفه لتا لكن لو اقتصر الامر علي الرجال ارى انه لا يوجد اي خطاء في الموضوع هناك من يقول شذوذ جنسي وكلام فاضي لكن انا روى انها من حسن نيه ولو لاحظت الفيديو كلهم يقابلون اللوحه والحضن بابتسامه وروح مرحه..

  • عامر ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٨:٥٦ ص

    كلنا نحضن بعض خصوصاً اذا تقابلنا مع اشخاص عزيزين ولنا عنهم فترة بس اني اوقف بالشارع ولوحة واتحضن كل من هب ودب فهذا مع احترامي قليل ادب

  • بدر الشريعي ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٩:٠٣ ص

    طبيعي ان تعانق من تعرف او حتى من لا تعرف في سياق مختلف عن المطروح في الموضوع.. دون لوحة او دعوة للحضن في الشارع قد يتبعها ماهو دعوة الى محرم كاللواط او خلافه لا سمح الله اعاذنا الله واياك من مزالق الردى ومغاول الرجال .

  • حمدان الرشيد ٢٠١٣/١١/٢٦ - ٠٩:٠٥ ص

    بارك الله فيك
    والله يقوي الهيئة ويسددها

  • رباب ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٠:٢٦ ص

    رائع

  • صريح ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٠:٢٨ ص

    قرأت كل التعليقات ولم اجدتعليق اقدراقول اانه غطا الحدث بشفافيه ومادام الحضن لمن نعرف مافيه شي وطبيعي فان الاعلان عن احتضان من لاتعرف هوالملفت للانتباه وحنا يجب ان يكون في حدودالادم وتعاليم الدين ومنهاتجدنافي كل شارع ندورللاحضان المجانيه واينكم رايحيييييين؟

  • ابوطيف ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٠:٣٦ ص

    للاسف نحن مجتمع يرفض ويجرم اي فكره حتي ولو عليها اختلاف لاننا دائما اصحاب نظره سوداويه في اي موضوع وانا متاكد بان اكثر من يعارضها قد يقابل صاحب الحضن بالمثل لو كان بالخارج ولكن لانه هنا فالفضيله تمنع ذلك خصوصا اننا الوحيدون الذي يقوم علي سلوكنا وفضائلنا جهاز كامل ولم اري اي تاثير لهذا الجهاز حيث الكل يعلم عن سلوكياتنا خصوصا بالخارج!
    انا عندما اقابل عزيزا علي لا مانع لدي من احتضانه لابين مدي الحب والاحترام الذي اكنه له اما من ينظر لذلك بنظره سلبيه فتلك مشكلته ويجب عليه مراجعه ماضيه!
    اشكرك كاتبنا علي متابعه كل حدث وفي النهايه يجب ان نعرف ان الاختلاف لايفسد للود قضيه!

  • abomeshal ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٠:٣٦ ص

    الاحتضان شعوردافي ومحبه صادقه وصرفها لغيرمن تليق بهم من الاهل والاحبه الخاصين يفقدهاسمتهاورونقهاوتعبيرهاولذلك الغالي للغالي ولكل مقام مقال احتضان هندي مثل احضان الولدوالوالد!!!!!!!!

  • ابو فارس ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٠:٥٣ ص

    يوجد فراغ لدى الشباب من الجنسين مما ولد مثل هذا السلوك المستنكر الا انها كفكرة اعتبرها ايجابية نظرا لوجود جفاف عاطفي حتى مع الابناء وانشغال الاباء والامهات بحياتهم اليومية. شاكر للدكتور / محمد طرح المواظيع التي تلامس المجتمع

  • مسافر ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١١:٢٢ ص

    لازم تشتغل الخيزرانه
    لازم
    اولادنا نسيوا عاداتهم وتقاليدهم وثقافتهم الاصليه

  • عبدالله العامري ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١١:٢٨ ص

    الحركه اقل من عاديه

    واخلاق مجتمعكم ما عليها خطر

  • خبـــيـــس ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١١:٣٣ ص

    شكرا يا دكتور محمد ال سعد

  • علي ال الحارث ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١١:٣٥ ص

    مقالة رائعه يا دكتور

    وعساك على القوه

  • سدران ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٢:٠٣ م

    الدكتور محمد
    شكرًا لهذا الفكر النيّر
    واتمنى تطبيق مبداء سياسة
    المنع دفع والعكس الدفع منع
    لك خالص التحيه والاحترام

  • أبو معاذ! ٢٠١٣/١١/٢٦ - ١٢:٤٠ م

    سرعة إنتشاره يعود لعدة أسباب منها:
    @ أن الطفل تربيه الخادمة,,,,فيفتقر إلى الحنان من أمه.
    @ أن الطفل ينفصل عن صدر أمه منذ لحظة ولادته,,, ولا ترضعه.
    @ وعندما يكبر هذا الطفل,,,,لم يجد الحنان في البيت من الأم والأب,,,فالأم مشغولة,,, والأب مشغول.
    @ وعندما يشب ويتزوج,,,يكن لديه من العقد الكم الهائل ولا يستطيع تفريغها بصدر جديد وحضن جديد
    @@@ نحن مجتمع مغلق وعاطفي,,,فتم إبتزازنا عاطفياً@@@


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى