محمد آل سعد

محمد آل سعد

شح الخادمات .. سوق سوداء!

«أمي مريضة، وأنا موظفة، وليس لدي من يرعى أمي في غيابي»، «أنا معلمة، ولدي أطفال صغار في السن، ولا يوجد لدي من يرعاهم»، أنا لدي منزل كبير، وأطفال، ومسؤوليات ضخمة للاعتناء بالمنزل، ولا أجد من يساعدني»، « أنا عندي طفل معاق، ولابد له من شخص يقف بجانبه ويرعاه»، قصص عجيبة وصلتني على الخاص، سببها أزمة فظيعة، أزمة «شح الخادمات».
تقول إحدى السيدات في هذا الأمر: «تقدمنا بطلب عاملة منزلية، ولنا الآن أكثر من 5 أشهر ونحن ننتظر، والمصيبة أنهم أبلغونا، في النهاية، أن العاملات «الكينيات» عليهن اعتراض من حكومة بلادهن، بسبب ما تناقلته وسائل الإعلام من أخبار عن إساءة معاملاتهن من قبل بعض السيدات.
سيدة أخرى تقول: «اتجهنا للإعلانات عن نقل كفالة لخادمات موجودات، وفوجئنا بالمبالغ الضخمة التي يطلبها أصحاب الإعلان، والأغرب من ذلك، أنهم لا يضمنون بقاء الخادمة لديك لمدة سنتين، أي أنك تدفع ذلك المبلغ الضخم وتفاجأ بعد شهر أو شهرين بطلب الخادمة للمغادرة قبل أن تكمل السنتين، في هذه الحالة لا تستطيع إجبارها، ولا تستطيع استرجاع المبلغ الذي دفعته، بالإضافة إلى نقل الكفالة وتجديد الإقامة».
سيدة ثالثة وصلت بها المعاناة إلى اللجوء إلى التعامل مع سماسرة السوق السوداء الذين يؤجرون العاملات بالشهر، بمبالغ باهظة، خصوصاً في أوقات الأزمات، أو أوقات شهر رمضان المبارك، أضف إلى ذلك المخالفات القانونية، لمن يرتكب مثل ذلك الفعل، ولسان حالهم يقول: «ومن لم يجد إلا الأسنة مركباً، فما حيلة المضطر إلا ركوبها».
الأمر في غاية الأهمية، والأزمة قد لا يراها بعضهم، ولكن من لديه ظروف مثل تلك التي أشرنا إليها، فهو الذي يحس بها، «وليس الذي يده في النار، كمثل الذي يده في الماء»، كما نقول في المحكية الشعبية.
إذا لم تحل هذه الأزمة فسوف ينتج عنها عديد من المشكلات الاجتماعية والقانونية والأمنية، إضافة إلى معاناة الناس الذين لديهم ظروف قاهرة.
هل من انفراج في أزمة العاملات المنزليات؟ وأنا أضمن لكم أن الناس سيقبلون بما يجدون دون الترف في الاختيار.
للناس أمل كبير في الجهات المسؤولة أن تجتهد لحل المشكلة بفتح الاستقدام من عدد من البلدان، لكسر احتكار السوق السوداء.

التعليقات (121):
  • نادر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٢١ م

    المشكلة من وجهة نظري ايضا تكمن في ربات البيوت

    استطيع القول إن تلك الفئة لا تحترم أنظمة العمل خصوصاً ان النظام حدد عمل الخادمة ب 8 ساعات، ولكن الحقيقة تقول إن الخادمة تعمل 18 ساعة يومياً بلا إجازة أسبوعية وحتى لو منحت إجازة فهي محرومة من التصرف بها كشخص بالغ كامل الأهلية حتى ان بعضهن يمنعن من امتلاك جهاز الجوال الشخصي...ناهيك عن أن بعضهم لم يوفر لها غرفة السكن والتي قد تكون غرفة مستودع ملحقة بالمطبخ.

    الخادمة بشر لها حقوق وتقوم بدور مهم وعظيم، بل هي شريك في استقرار الأسرة لو تعلمون... امنحوا خادماتكم التقدير والاحترام.. لتنعموا بالأمان وهن يعشن بين جدرانكم وأفراد أسرتكم.

  • سالي ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٠ م

    والله انك صدقت هذي معاناتنا من شهرين

  • الناصر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٣ م

    يااخي ساهمت وزارة العمل في المشكلة بشكل كبير وليتها تساهم في الحل

  • حمد ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٦ م

    أخى صدقنى لم تأت هذه الخادمة الضعيفة وتهجر بلدها وأطفالها لتقتل أطفال الناس هنا.
    ماأحوجنا إلى أناس ذوى دين وضمير وخوف من الله للتحقيق النزيه الصادق فى وقائع هذه الحوادث ونشر الحقيقة ليعلمها كل الناس.

  • رابط ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٦ م

    تجربه مررت بها اثناء الغربه.. ? احتاج الى خادمه مقيمه لدى فى البيت، 4 ساعات يوميا كافيه ل?عمال المنزليه المطلوبه وبهذا كانت خصوصيتنا ? تنتهك

  • النادل ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٧ م

    هناك اسر لا تحترم الخدم و تعتقد انهم عبيد مملوكين فعملهم يمتد 15 ساعة يوميا + معاملة سيئة جدا جدأ ناهيك عن العنف اللفظي الجسدي احيانا

  • فهد ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٣٨ م

    لازم ربات البيوت يعلمون جيدا ان الخادمات غير متعلمات ومن بيئة سيئة ثقافيا وانتم تتعاملون معهم بسلوكيات سلبية شاطرين جب خدامة هجت الخدامة ما ابي الخدامة سفر الخدامة

  • الدرب ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤١ م

    أنّ بعض الخادمات يلجأن إلى إتهام الأسر بالإيذاء الجسدي والاعتداء عليهن، حيث يستعنّ بأثار لحوادث قد مرّ عليها سنوات طويلة، ومازالت آثارها باقية على أجسادهن، ويمكن بسهولة كشف زيف ما يدعين، من خلال الفحص الطبي الذي يبيّن عكس ما يتهمن به كفلائهن، بالإضافة إلى أنّ بعض الخادمات لم يمض على قدومهن إلى المملكة سوى بضعة أشهر، وفي المجمل تكون التقارير الطبية تشير إلى أنّها سليمة، وتفيد بأنّها قادرةٌ على العمل.

  • الشهري ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٢ م

    أنّ العمالة الهاربة أحياناً تتنقل بين الأسر في المجتمع، حيث تخرج من أوكارها خفية، ليتم تسليمها إلى صاحب المنزل مقابل عمولة تصل إلى (1000) ريال، إذ تعمل وفق شرط الإجازة الاسبوعية، وبعضهن لا يكمل ساعات العمل اليومية، وترفض وتتذمر من أي أمر يوجه لها، ورواتبهن تصل إلى (3000) ريال، ولديهن مهارة عالية في إخفاء اتقان اللغة العربية، والتظاهر بالجهل؛ بهدف إثارة رب العمل لطردهن، لتبدا رحلة الانتقال إلى منزل آخر باسم مستعار، وتجربة جديدة، قد يلجأن في كل مرة إلى السرقة، أو إيذاء الأطفال، وغيرها من التجاوزات التي عرفن بها؛ لعلمهن بأنّهن خارج نطاق العقاب، فلا هوية مسجلة، ولا مكان معروف يقبض عليهن فيه.

  • السامر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٤ م

    ،،،
    * أنظمتنا * ضد المواطن
    خلت الشغالات يتمردن
    ولا من يوم أنهن بديرتهن قبل لايشرفن للسعوديه
    يفهمها المكتب بديرتها يقول ترى إذا هربتي
    تدفعين غرامه 10000 الآلاف ريال
    وبهذي الحاله تنطق في بيت كفيلها لين تسافر
    ولا وش ذنبي كمواطن
    يوم أشتريها ب20000 ألف
    أرجع ألقاها هاربه

  • هدف مباشر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٥ م

    احسن خلي السعودين يتحملون مايجيهم من هاشغلات الراتب3000الاف وقتل ومرض ادز وسرقه شعب مسكين كلن يضحك عليه وهم من عطئ الشغلات وجه والمفروض بكل حي حضانه يديرونها سعوديات اذا كنتم تعتذرون بالعمل او حضانه بالعمل وانتهينا

  • ولد الخبر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٥ م

    ربات المنازل بكل اسف كسولات ودلع واسواق والخ.. اشتغلو اشتغلو جريمة اذا اشتغلتو والله عيب الى الان الشكل والسمعه السيئة متواصله والكل يضحك ههه ومع الاسف لايوجد رجااال اصحاب الشخصيات القوووية يعلمها كيف تشتغل بالبيت لكي تكون ربة منزل مثالية دون خادمة

  • لمبه ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٧ م

    عصابات متخصصه في استدراج الخادمات قبل واثناء السفر وبعد الوصول.
    المواطن يدفع مبلغ وقدره وينتظر اشهر ثم تذهب الخادمه لمنزل اخر باجر اعلى او تؤجر باليوميه بمبلغ وقدره او تصبح عضوه في بيوت الدعاره.
    لماذا وصلنا الى هذا الحال؟

  • شامخ ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٤:٤٨ م

    عزيزي الكاتب ماهو الشخص الذي لم يصل في هذا البلد الی المنحنی الخطر ؟؟؟
    ايدي خفيه تلعب خلف الكواليس في اثارة المواطن واستفزازه لتأجيج الفتن لاهداف شخصية والمسؤولين في العسل !!!!!!! ماذا ينتظرون ؟ اذا فات الفوت ماينفع الصوت . فاحتكار العاملات المنزلية في بلدان محددة لمصالح خاااصة . دمت ودام قلمك

  • عبد الله آل عباس ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٠١ م

    يعطيك العافية دكتور محمد ناجي كما تفضلت الموضوع في غاية الأهمية والحاجة إلى معالجته جذرياً بما يتناسب مع احتياجات الناس وحفظ حقوق الخادمات أياً كانت جنسياتهن وعلى الأُسرة التي ليست بحاجة شديدة للخادمة أن تتحمل ظروفها وتخدم نفسها وتوزع العمل بين أفرادها كل بما يستطيعه ويتناسب معه.صحيح أن الوقت تغير والحاجة الآن للخادمة شبه ضرورية.أحب أن أهمس في أذن ربة كل أسرة أن جدتها وأمها وعمتها وخالتها قد عشن في زمنٍ قاسٍ إلى أن الواحدة منهن تخرج في الصباح الباكر بنفردها عند غنمها أو مزرعتها وهي حامل في الشهر التاسع ثم تعود إلى المنزل ومعها جنينها. دون مساعدة أحد إلا الله تعالى.

  • عثمان السيد شكل ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:١٥ م

    ((وليس الذي يده في النار، كمثل الذي يده في الماء»، كما نقول في المحكية الشعبية.))
    والله صدقت يا دكتور...صوت الناس يجب ان يسمع . هذا الجانب يغيب عنا و نذهب لما لا فائدة فيه.

  • ولد الخبر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٣٨ م

    رائع

  • خط ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٣٩ م

    عصابات متخصصه في استدراج الخادمات قبل واثناء السفر وبعد الوصول.
    المواطن يدفع مبلغ وقدره وينتظر اشهر ثم تذهب الخادمه لمنزل اخر باجر اعلى او تؤجر باليوميه بمبلغ وقدره

  • اسمر ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٣٩ م

    متى يكون هناك مكتب اسمه (مكتب شوؤن الكفلاء) عشان نتدلع زيهم؟؟
    انا دفعت في خادمة لمكتب استقدام ما يكفي لتزويجي تقريبا وبعد شهرين هربت وعرفت انها الان في اندونيسيا!!!
    ممكن اعرف وش صار؟؟؟ ولا هذا مهب من حقي؟؟ وكيف سافرت؟؟
    وافهم يافهيم

  • الشرقي ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤١ م

    اتمنى ان تكون سفارة الخادمه هي من تتبنا الاستقدام عشان اذا هربت الخادمه يتم تغريم من كفلها غراميا قبل مجيئها والخادمه ترسل راتبها عن طريق السفاره وتكون هناك متابعه من السفاره بشكل شهري عشان محد يهضم حق الثاني هذا هو الحل الوحيد للحد من هروب وفساد وضمان حق الخادمه والكفيل بالله لايك ع افتراحي

  • السنيس ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٢ م

    الله يرحم حريم اول السنعات والمعروفات
    الحين الله يرحم الحال
    زمن وسخ والوضع واضح
    وسخ وقذر من الداخل حلو ومتكتك من الخارج

  • ؟؟ ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٢ م

    لي نظره خاصه في موضوع الخدم بعد تجارب مره معهم : والله ما فيهن خير والبعد عنهم راحه خلوا يا حريم ويا رجال القنوات وشبكات التواصل والتفتوا لبيوتكم وعيالكم.

  • الشراك ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٣ م

    الحل هو:
    إنشاء مراكز رعاية للأطفال في كل حي Day Care بحيث يستقبل الأطفال اللذين أعمارهم أقل من سن دخول المدارس
    ويكون التوظيف فيه للسعوديات فقط بحيث انهن بنات البلد وأحرص على أولادنا من الأجانب,,, بجانب توفير فرص عمل مناسبة للمرأة السعودية وحل أيضا للبطالة
    فهذا الاقتراح يخدم الجميع

  • hadr ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٤ م

    لو كان هناك غرامة على المواطن الذي يشغل هاربات ومتخلفات لاتقل عن خمسون الف ريال
    وكذلك غرامة على العاملة الهاربة بمبلغ التقديم لايقل عن عشرون الف ريال لتم القضاء سريعاً على الهروب والمتخلفين في اسرع وقت

  • الفيصل ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٥ م

    كنا عايشيين بدون العمالة والخادمات في أحسن حال لا فساد لا جرائم لا مخدرات لكن تغير الحال

  • الردادي ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٦ م

    هذا استعباد للبشر !
    هذا يسمى المتاجرة بالرقيق ! والمشكلة احنا في بلد اسلامي.
    شرطة امن الطرق اوفقت سيارة عائلية بسبب حشر الخادمة مع الشنط خلف المقعد هل هذا يرضى الله.

  • شرق - غرب ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٨ م

    اسئل الله الكريم ان يغنيهم من فضله !!
    وجعل الحاجة اللي جابتهم ماتودينا في يوم من الأيام !!
    لكن " يوجد ملاحظات على بعض الناس"تعاملهم مع الخادمات فيه نوع من الغطرسة،،
    ايضاً الزامها باعمال ليس من اختصاصها
    مثلاً،، ارسالها خارج المنزل، انزال اشياء من السيارة،
    حمل الاطفال اوقات طويلة،والله شفت ملاحظات كثيرة ومحزنة،،
    واذا كان هذه الاوامر بدون اجره بصراحة ظلموا المسكينة؟؟
    واخيراً،،التطفيش من اسباب الهروب ؟؟؟

  • دبوس ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٤٩ م

    المفروض ان لايتكرر خادمات هاربات نحن في بلد الامن واي منطقة غير امنة دليل ان فيها عنصر امن فاسد كل حي فيه شرطة وعمدة ومجلس منطقة اذا لم يكن لهم دور في تنظيف احيائهم من ايؤاء المتخلفين والمخالفين فلاخير فيهم حتى لوضعف دور المواطن يجب ان اعرف من دخل ومن خرج ومن سكن ومن غادر مستحيل توجد مخالفة.

  • الهاشمي ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٥١ م

    الحمدلله ع كل حال انا والله عايش في احدى الدول الاوربيه باحرئ ايرلندا هذا تقع بين امريكا وبريطانيا
    عايش مع اهلهاا حتى الغني لايسمع للخادمه ولا السواق دخول البيت
    شغالين ع هالحظانات
    واذا انت يالسعودي تبي تجيب لك خدامه من السعوديه تدفع لها راتب 800 يورو وتدفع عليها ظرائب

  • ود ٢٠١٤/١٠/٢١ - ٠٥:٥٢ م

    الأفضل الاعتماد على النفس وترك الكسل والاعتماد على الخادمات فهم سبب المشاكل

    واعترف

    احنا البنات فينا المشكله وفينا الحل


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى