محمد آل سعد

محمد آل سعد

اليوم القديح وغداً...؟

الدولة -حفظها الله- تواصل جهودها الحثيثة حتى لا ينتقل ما حدث في مسجد الإمام علي بن أبي طالب في القديح إلى مسجد أو مكان آخر من بلادنا الغالية، ولا أدل على مواصلة تلك الجهود من تأكيد الملك سلمان -حفظه الله- على قطع دابر الإرهاب، بكل أشكاله، وهو واثق مما يقول.
ندرك، جميعاً، أن الإرهاب لا دين، ولا مذهب، ولا أرض له، كلما توفرت له الفرصة ضرب ضربته، لذلك فمواجهته من أصعب المواجهات، لتداخله وتشعباته، وانغماسه في النفوس الدنيئة اعتقاداً، وتغلغله في العقول الخاوية فكراً.
الأمر أكبر من تصدي رجال الأمن لهؤلاء المغرَّر بهم، الأمر يصل إلى دائرة التحريض، إلى أكثر من دائرة من دوائر تربية الفكر الإرهابي، وغرس بذوره في عقول الناشئة، الأمر يتعدى محاسبة القنوات الفضائية المحرضة، إلى دوائر وحلقات التنظير.
الوضع يحتاج إلى إعادة النظر في قوانين محاربة الفكر الضال، والبحث عن الثغرات الموجودة فيها، من أجل سدها بقوانين صارمة، تجرّم كل من يحرض، ولو بشكل ضمني، فالمواجهة تحتاج إلى نظام صريح تصدره الدولة، وتحاسب من يخالفه حساباً عسيراً، كما أشار الملك في رسالته.
أغلب التركيز، لدينا، على النهاية الطرفية للعملية الإرهابية، أي التصدي لمن ينفّذ، ولكن التركيز، والمحاسبة الحقيقية ينبغي أن تبدأ من مرحلة البذر، لتنقية الأفكار في البيت، والمسجد، والجامعة، ليتربى الجميع وفق مبدأ واحد، أنّ الوطن لكل المواطنين، وليس لمذهب دون مذهب، ولا لطائفة دون طائفة، وأن النظام يقف على مسافة واحدة من الجميع.
لا نريد أن تدخل البلد في صراعات مذهبية، ويبدأ مسلسل الثأر، فالمواطن، أيضاً، عليه مسؤولية كبيرة، في ضبط النفس، والابتعاد عن براثن الفتن، والحرص على معاضدة الدولة، لتبقى وحدتنا متماسكة وملتفّة حول قيادتنا، فالدولة ستنصف كل من تضرر من غدر «داعش» وأذنابها.
القتلة الحقيقيون، يا سادة، ليسوا هؤلاء المغرَّر بهم، بل من يقف وراءهم!

التعليقات (45):
  • محمد القحطاني ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٥:٥٤ ص

    نعم نعم القتلة هم المحرضين من ..؟الخارج

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٥:٥٧ ص

    الداخلية قائمة بالدور الأمني والتصدي للجريمة لكن الجهات الاخرى أين دورها

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٥:٥٨ ص

    اين دور المجتمع يوقف ضد المحرض اللي يبي يحول وطنا الى معارك طائفية

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٥:٥٩ ص

    صدقت ياابن سعد الله اعلم اذا سكتنا وين بكره فيه

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٦:٠٢ ص

    الشرفاء من المواطنين لا نترك حد يخرق السفينه وحن راكبين فيها الله يعز دولتنا بقيادة ملكنا الغالي سلمان بن عبدالعزيز

  • ابو فارس ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٦:١١ ص

    قبل البدء!داعش أذناب وليسوا رؤوس ليكون لهم أذناب
    أما مقالك فكلمات من ذهب وفكر سليم وتصور صحيح
    وضمير صادق وغيرة مواطن وحرقة نزيه يصافح بيمين طاهرة
    أيدي يفترض فيها حسن النية

  • عبدالله حفول ٢٠١٥/٥/٢٨ - ٠٦:٢٣ ص

    نعم ولقد بلغت الحلقوم ولادون الحلق إلا اليدين فهل نحن مستاصلين تلك الجذورالدموية السفاحة من بلادالسلم والسلام دون هوادة ولامناصحة قاتلهم الله وقطع اثرهم من الأرض حتى محراب الصلاه لم يسلم في اجرامهم حسبنا الله عليهم وعلى من ورائهم
    والله ينصرال سعود على كل فاسق ظالم لايرعى لله حدودولاحرمات

  • هادي ال كليب ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١٠:٠٩ ص

    الارهاب يصنع عقول مثل البهائم لا عقل لها

  • د.عليان م. العليان ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١٠:٣٦ ص

    كلّنا فداء للوطن
    الأرهاب اليوم اصبح له عنوان ومكان في العراق ووسوريا واليمن ولبنان ،، اصبح له دين تكفيري صريح أسمه داعش واعلنها علانية عن وجهته القادمة،، اصبح له ارض يتحرك عليها من الانبار الي تدمر،، والعالم كلّه يتفرّج ،، نعم ان الملك سلمان اذا قال فعل سوف يقطع دابر الارهاب ،، ولكن بالأمن ثم الامن ثم الامن لولا الله ثم الامن لكان هناك شي وشواشي،، منذ عام ١٤٠٠اي ما قبل ٣٦ سنة من اليوم حين استولي المشؤوم سئ الذكر جهيمان واتباعه بيت الله الحرام ولولا الله ثم الامن خلصنا من شرورهم وحرر بيته العتيق من ايدي التكفيريين آن ذاك وهاهم كبروا وتقوو وعادوا بثوب جديد اسمه داعش مدّعين الخلافة علي طريقتهم حسب ما يظنونو انهم يحسنون عملاً،، ماذا صنع العرب والمسلمين قاطبه لوأدهم منذ ذلك الحين لا شئ ،، يا دكتور محمد هؤلاء لم يأتو بالتي هي احسن بل بالسيف والمدفع والتفجير والقتل وقطع الرؤوس إذا الدواء بنفس العمل والاسلوب وبالأمن اولا واخيرا ،، لولا رجال الامن الاشاوس بقيادة الملك سلمان وولي عهده رجل الامن والامان الامير محمد بن نايف من اول وتالي،، وبالرشاش والمدفع يجب مواجهتهم ومقارعتهم والقضاء عليهم بالأمن ولا غير رجال الامن درع منيع ويد من حديد لتفل الحديد طال الزمن او قصر ،، دواهم بالتي...

  • د.عليان م. العليان ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١٠:٤٤ ص

    فضلاً يتبع
    داوهم بالتي هي الداء..وكلنا فداءاً للوطن.
    ورقة من التقويم :
    الرشاش اصدق من القرطاس والحبر والقلم
    د. محمد آل سعد شكراً مع أطيب التحيّات،،،،،،،،،،،،،،،

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١٠:٥٨ ص

    المحرضون قاتلون ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٠ ص

    الذين يدعون من على المنابر أن يجعل الله زوجات من ليس على فرقتنا غنيمة لطائفتنا - قتلة بنمرة واستمارة وفيش وتشبيه .....

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٢ ص

    الذين يتجاوزون في الدعاء فيقولون (اللهم يتّم أولاد من ليس من طائفتنا) قتلة بإقرارهم , هم , قبل غيرهم ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٣ ص

    المتشدد قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٣ ص

    المتزمّت قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٤ ص

    الملغي غيره من "التعبد" قاتل لأنه يظن أنه هو المسلم وغيره لا ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٥ ص

    الملغي من يتعبد الله على المذهب الشافعي قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٥ ص

    من لا يؤمن بالفقه المالكي - قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٠٦ ص

    من لا يقرّ بالفقه المالكي - قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:١٦ ص

    من لا يقرّ بالفقه الحنفي وغيره من المدارس الفقهية - قاتل ..
    لأن مريديه يعتبرونهم كافرين ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:١٦ ص

    من يكفر عموم الشيعة قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:١٧ ص

    من يكفر الاسماعيلية - قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:١٧ ص

    من يكفر الزيدية - قاتل ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٢٢ ص

    من يقول أن غامد لم تدخل الإسلام إلا في 1212 كفّر أجدادي لأنهم كانوا شوافع ..
    لنشكونّه - نحن الأحفاد - على الوالد مفتي البلاد - لأن أجدادنا لا يصنفون "كفرة" فقد كانوا مسلمون ..
    = راجع المجد في تاريخ نجد لابن بشر , عثمان ..
    وتاريخ نجد لابن غنام ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٢٤ ص

    ليس صحيحا أن من ليس حنبلي كافر .. لا يقبل هذا القول من يمشي على قدمين ومعه عينان ولسان وشفتان وعقل وقلب وفقه في دين الله ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٢٥ ص

    لا حل مع المتشدد المتزمت إلا بأن يقبل وسطية الدين (وكذلك جعلناكم أمة وسطا ..) الاية .

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٢٧ ص

    القول بأننا الفرقة الناجية وغيرنا لا - فيه تألّيا على الله - وحجبا لرحمته ..

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٣١ ص

    القول بأن الجنة لنا , ولسكان ديرتنا فقط لا غير - لأننا الفرقة الناجية الوحيدة - وغيرنا يذهبون للسعير/ للنار - كلام لا تقبله العقول السوية ..
    لا في شهر رجب ولا شعبان -
    وفي الخريف ولا في الشتاء ..
    ولا في شرق الدنيا ولا غربها .. ولا في شمالها ولا جنوبها ..
    (مالكم كيف تحكمون).

  • D3shoosh ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٤١ ص

    دولتنا تحب الوسطية في دين الله , ولا تقبل تكفير المسلمين من غير مذهبنا - فهل يستجيب المتشددين ويخافوا الله في عباد الله , ويتركوا تزمتهم وتحجرهم , ويقبلون بالوسطية التي ارتضاها الله لعباده ؟!

  • عبد الله آل عباس ٢٠١٥/٥/٢٨ - ١١:٤١ ص

    نسأل الله تعالى أن ينصر الدولة على كل ما يسئ إلى الوطن والمواطن.وحسبنا الله ونعم الوكيل.


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى