محمد آل سعد

محمد آل سعد

بناء الثقة أَم رص الصفوف؟

المتابع للوضع في اليمن تختلط عليه الأمور نظراً للتباين في المشهد، فالتطورات الميدانية تميل لصالح الشرعية، والتمرّد في مفاوضات سويسرا يأتي من جانب أنصار الحوثي ومناديب المخلوع.
من المفترض أن الذي تضعف جبهته على الواقع هو من يسارع إلى التوافق، ويميل إلى الإيجابية في الحوار نظراً لخسارته على الأرض، غير أن الأمر لا يسير هكذا، وربما يفسره المحللون العسكريون برقصة الديك المذبوح، وربما يوصف بعبارات عسكرية لسنا في صددها.
خسر الحوثي والمخلوع بسبب خرقهما للهدنة، وباتت المقاومة والجيش الوطني على مشارف صنعاء، ومازالا يزجّان بمجانينهما في ساحات القتال، مدجّجين بـ«روشتات» الغفران، ومكلّلين بسلاح الفراغ الإنساني، ويحتفظان بزبانيتهما المقرّبين لتقديم المدد «التنظيري» للرعاع المقاتلين.
أقلّ ما يمكن أن تفعله القيادة العسكرية – أي قيادة – لمقاتليها بعد قتلهم، جلب جثثهم، وتكريمها بالدفن، بدلاً من تركها في الأودية للسباع الضارية، وما تبقى منها يصبح جيفاً في أحضان الطبيعة التي لوّثتها تلك الروائح العفنة، أمّا الحوثي والمخلوع فهذا سلوكهما المتمثّل في عدم اكتراثهما بأولئك الرعاع القتلى في الشعاب والأودية بروائحهم النتنة.
من خلال الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة ممثلةً في مبعوثها ولد الشيخ، هذا الأسبوع، في سويسرا، تظهر العشوائية بين المحاورين، والسطحية السياسية والدبلوماسية في صفوف أنصار الحوثي وأتباع المخلوع، فتارة يختلفون على بعضهم، وتارة يتهمون ولد الشيخ والأمم المتحدة بعدم الحيادية، وتارة ثالثة يصيبهم الجنون من سماع عبارة «بناء الثقة»، أنت تخسر على الأرض وتراوغ على الطاولة، لا شك أنها قمّة الحماقة!
إنّ مزيداً من الحوارات وإعطاء مزيد من الهُدَن، من قبل المبعوث الأممي، يولّد مزيداً من الفرص للحوثيين والفلول لرص الصفوف، والتقاط الأنفاس لمرحلة الأرض المحروقة من المعركة.

التعليقات (21):
  • عليان السفياني الثقفي ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٨:٠٨ ص

    ليست قمة الحماقه . اللعبه تدار من خارج اليمن وليس من الحوثي وصالح ......ابتسم

  • متابع ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٩:٤٨ ص

    أين القحطاني هل مايزال نائما؟ خلاص شرقت الشمس !

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:١٤ ص

    سلام الله على الجيش السعودي لاهدنه حتى نأمن حدودنا

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:١٦ ص

    هذولا لا ثقه لهم الا بالنار حتى يستتب الامن في الجاره اليمن

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:١٧ ص

    نحن في الميدان على الحد الجنوبي فداك ياوطني

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:١٧ ص

    نشوش من مقالاتك يامحمد سعد وتبث فينا الحماس نشكرك جزيل الشكر

  • محمد القحطاني ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:١٨ ص

    والشرق منبر اعلامي اثبتت نفسها والنعم

  • صاالح بن سالم ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١١:٥٧ ص

    مانراه لا علاقة له بالواقع كأن المفاوضين الحوثيين لا يعرفون ما يدور على الارض او كانه لايهمهم والخاسر الاكبر هو الشعب اليمني المسكين

  • جوجان شريخان الزيدي ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:٠١ م

    قلل من المصطلحات العسكرية انت مدرس
    الحرب لها ظروفها والمنتصر خسران الحري بك مطالبة الدولة بتشغيل المطار واستئناف التعليم وتفريغ المستشفيات المدنية من جثث ومصابي المرتزقة وإبقاءها للمواطنين

  • جوجان شريخان الزيدي ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:٠٣ م

    الحرب المنتصر فيها خسران

  • ابو سلطان ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:٠٩ م

    شكراً لك كاتبنا العزيز ابو زياد

  • مراقب ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:١٥ م

    يخرقون الهدنه وكانها على نفسها جنت براقش

  • تركي ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:١٦ م

    اللهم انصر جنودنا المرابطين

  • د. عليان م. العليان من جده مع اطيب التحيّات ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ١٢:٤١ م

    هم من جنى على..
    مالهم إلاّ الجِدْ مِفَرّقْ الحِيَلْ ،، وما يفل الحديد إلاّ الحديد والنار ،،صبر التحالف اجزم انّه نفذ ونقول لهم نحن قومٌ نجهل فوق جهل الجاهلين فلتكن السماء فوق رؤوسهم بالقنابل والصواريخ مدرارا،، واذا لزم الامر لا تتركوا منهم علي الارض ديّارا إنّهم قوم اشرارٌ اشرارا،، إنّهم يتربصون بنا ليل نهارا فهبّوا عليهم يا رجال التحالف الابرارا هبّة عاصفةٍ صرصر عاتيةٍ بل إعصارا، شكراً د. ال سعد مع اطيب التحيّات،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

  • حسين ناجي آل سعد ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠١:٣٨ م

    الشعب اليمني وضعنا أمام استفهامات كثيرة وأدخل الشك بأنفسنا جميع هل يعقل ان المخلوع والحوثي يملكون كل هذه القوة؟؟ فالأمر فيه غرابة وغرابة الامر ليس في صالح والحوثي بل في الشعب اليمني الذي قد يؤكد لنا تأخذلهم وتواطأهم مع هذه الفئة التي لا تهتم لأمر اليمن ارض وشعب ، هل يعقل كل هذه الغارات ولم تضعفهم فالواقع غير الاعلام مايحدث على الحد الجنوبي يجعلنا نتيقن بأن من يقابل جيوش الوطن ليس مليشيات كما يذكر في الإعلام بل دول معدة إعداد جيد ومجهزة بعدة وعتاد الأمر يزداد سوء سواء على الحد أم داخل اليمن ليس كما يتوقع البعض دمت ودام قلمك

  • ضاري ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٣:٢٢ م

    الا بالله رص الصفوف لذلك لاعاد يعطون فرصه

  • نادره ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٤:٠٠ م

    السلام عليكم
    الحوثي واعوانه مثل صدام لا يشتهون راحة لشعوبهم ولا يشتهون الكرامة لانفسهم فهم مابين الكلب والقرد صياح ونباح ليلا نهار

  • نادره ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٤:٠٦ م

    كلنا فداء الوطن
    ربي يحفظ جنودنا ويحرسهم وينصر دولتنا وحكامنا يارب

  • نادره ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٤:٠٨ م

    اشكرك كاتبنا وجريتنا جريدة الشرق

  • فله ٢٠١٥/١٢/٢٢ - ٠٥:٠٩ م

    اعان الله اهلنا في الجنوب وشكرا لك غالي

  • ابراهيم علي ٢٠١٥/١٢/٢٤ - ٠٩:٥٥ م

    لم نتوقع ان يصمد الحوثي و المخلوع الى الان ....
    اكثر من 8 اشهر ....والقصف مستمر ...
    لم نعد نفهم ...فيا ترى هل هم في الرمق الاخير ...
    لعل و عسى .


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى