محمد آل سعد

محمد آل سعد

دولة القانون: الكيل بمكيالين!

عصفت الأحداث الإرهابية بأكثر من مكان في بحر هذا الأسبوع، من أوروبا إلى أقاصي آسيا، مروراً بالعراق وسوريا.
تركيا صنفت الانقلاب الذي حدث فيها بأنه عمل إرهابي، لذلك تم احتسابه ضمن تلك الأعمال التخريبية التي لا يريد أصحابها للبشر أن ينعموا بحياة كريمة.
كانت بعض تلك الأحداث الإرهابية من نوع خاص، مثل تلك العملية التي وقعت في ميونيخ، لم تكن إلا فعلة شنعاء من شاب به بعض الاختلال العقلي، ويهوى القتل لمجرد القتل، ولكن فعلته في نظر المجتمع الحديث تُحسب على أنها عمل إرهابي دون أدنى شك.
كانت تركيا تعيش مرحلة ارتباك في خضم أحداث ما بعد الانقلاب الفاشل، الذي نفذته بعض قيادات الجيش التركي، وكانت الحكومة تتخذ بعض الإجراءات الأمنية لملاحقة المتورطين في ذلك الانقلاب، بالأخص الرؤوس المدبرة لذلك الانقلاب، ولابد أن تتخلل ذلك عمليات أمنية قاسية بصفتها ردة فعل على ما تعتبره الحكومة خيانة وطن.
أخذت ردود الفعل تنهال على الحكومة التركية بما في ذلك من الدول الأوروبية المؤثرة في الاتحاد الأوروبي، مثل فرنسا، وألمانيا، حيث اعتبرت ما قامت به الحكومة التركية من إجراءات أمنية في أعقاب الانقلاب الفاشل عملاً يتنافى مع دولة القانون، بما في ذلك فرض حالة الطوارئ في البلاد.
كل ذلك كان له أثر سلبي على اقتصاد تركيا، وعلى خطواتها البطيئة في طريقها للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، ووصفه بعضهم بأنه «انقلاب على الانقلاب»، لست أدري لعلهم يريدون من الحكومة التركية «أن تطبطب على أكتاف منفذي الانقلاب».
ولكن عندما جرت عملية ميونيخ انقلبت ألمانيا على ما كانت تسميه «دولة القانون»، وفرضت حالة الطوارئ، وكذلك فرنسا «قبلها» بعد عملية نيس، يا سبحان الله! أحلال عليهم وحرام على تركيا؟

التعليقات (15):
  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٣٧ ص

    صباح الخير يامحمد سعد
    وصباح الخير ياالشرق
    اعان الله العالم على الارهاب واعاننا على جماعة عفاش والحوثي الخبثاء

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٣٨ ص

    ونسال الله ان يتغمد شهدانا في عليين الطيارين وحرس الحدود الخمسه ومن سبقهم يارب

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٣٩ ص

    اما المكيالين وانا اخوك فنها من زمان وهم يكيلون بها هذا الغرب يعتبر حاله شي مختلف عن العالم

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٤١ ص

    والله ان قلبي يتقطع على اخويانا امس
    سامحوني على الاختصار
    في حفظ الله
    اخوكم
    محمد القحطاني
    الحد الجنوبي

  • محمد ال منصور ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٥٨ ص

    كلام العقل لمن يعقل

  • أبوغالب - آل مستنير ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٩:٢٧ ص

    سياسة الكيل بمكيالين لعبة الدول العظمى.
    سوف تستمر مادام هناك بيئة مختلطة بالحروب
    والسلام وهناك أقوياء وضعاف وبيع وشراء ذمم.
    بحكم المصالح التي تغيب دور الأمم المتحدة..
    ليستمر الوضع العربي متزعزعا في ظل تجذر
    حقوق الإنسان..وممارسة ازدواجية القرار..
    شكرا كاتبنا المتألق على إضافة جرعتك السياسية
    الجديدة.شكرا صحيفتنا لتميزك..تحياتي.

  • علي الغامدي ٢٠١٦/٧/٢٦ - ١٢:٣٨ م

    يا سلام عليك أيها الكاتب القدير .. نعم هم (اوروبا والغرب) يسنوا من القوانين ما يتماشى مع سياساتهم وينقضوا من القوانين ما يشاءوا ليخدم مصالحهم .. ويضعوا من العراقيل والقوانين ما يعرقل مصالح الدول الاسلامية (الاسلامية فقط) .. حتى الامم المتحدة تفعل ما يحلوا لمصالحهم .. وكذلك حقوق الانسان ينتهكوها ويقتلوا المسلمين في كل مكان .. واذا دافع المسلمون عن بلدانهم اعتبروا ذلك انتهاك لحقوق الانسان .. يالله العجب .. ألم نفهم سياسة الكفر والكافرين .. أم لدينا ضعف لا نستطيع أن ندافع ولو بالكلمة الصريحة والواضحة ونفند أفعالهم وأكاذيبهم . بارك الله فيك د. محمد .

  • حسين ناجي آل سعد ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٢:٠٥ م

    لاغرابة في الأمر ولا نتفاجأ من هذا التصنيف فنحن كعرب قمنا بنفس التصنيف الذي قامت به ألمانيا وفرنسا فصنفنا بعض الإنقلابات شرعية والبعض الآخر غير شرعية فعندما يخرج المواطن على الحاكم يعتبر خروج على ولي أمره وإثارة الفتنة وزعزعت الأمن وترويع الآمنين فالواجب أن تصنف جميع ماقامت به الشعوب العربية في الربيع العربي تعتبر مخالفة ويعاقب عليها كل من يساهم فيها أو يدبرها حفاظ على الأمن والاستقرار للبلاد .

  • سامي ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٤:١٤ م

    السلام عيكم
    الوضع في العالم كله رايح فيها الله يستر والله يحفظ بلدنا من كل شر

  • صاالح بن سالم ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٤:١٦ م

    الغرب له معايير مزدوجه حتى الامم المتحده على كيفه والا ايش تسمي دور الدول الخمس دائمة العضوية الا على شان تكيل بمكيالين يا ابو سعد الله يحفظك

  • ضاري ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٤:٢٩ م

    الله يخارجنا من هالارهاب ويرد كيدهم في نحورهم

  • هادي ال كليب ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٦:١٥ م

    نسال الله السلام اصبح المواطن قلق بما يجري من احداث هذا العام ولا تنسى نحن في مرحله حرب مع اليمن لم تنتهي رحاها .....
    تم قتل خمسه من حرس الحدود من قطاع خباش
    والمصابين ثلاثه اشخاص غير التلافيات والاليات اللتي دمرت

  • saleh ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٧:٢١ م

    الفصل والقبض على الكثيرن دون/قبل التحقق قانونيا من جريمة اقترفوها, هو ما أثار حفيظة ألأوروبيين و ليست حالة الطوارئ.

  • تركي ٢٠١٦/٧/٢٦ - ٠٨:٣٧ م

    المشكلة ما كانت في الرد على الانقلابيين المشكلة ان بعض ربعنا يمجد اردغان بل وجعله البعض في مقام الصحابة اما الاتراك اللي قاوموا الانقلاب فما رفعوا الا علم تركيا حفاظا على ديمقراطيتهم

  • ابراهيم علي ٢٠١٦/٧/٢٨ - ٠١:٣٢ م

    نسأل الله السلامه و الامن و الامان ...


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى