محمد آل سعد

محمد آل سعد

«صغار» الجنوب و«كبار» المسابقات!

مجتمع ليس له مثيل على الإطلاق في أي بلد في العالم، تجد مجتمعه لديه الحس الوطني، النابع من حبه لبلده، وتراب وطنه، ومائه وسمائه، أمّا مجتمعنا هذا، فعجيب، عجيب.
البلد يَمُرّ بظروف غير اعتيادية في بعض أطرافه، والواجب على المجتمع في كل مكان من الوطن، من شماله إلى جنوبه، وشرقه إلى غربه، إلى وسطه، أن يترابط ويشعر بذات الشعور الذي يحدث في طرف من أطرافه.
الأمر مختلف مع بعض أفراد مجتمعنا، فالحرب الدائرة على الحد الجنوبي، وما ينتج عنها من أزمات وتضحيات، لا يبدو أنها تتعدى حدود المنطقة الجنوبية، وليس كل أفرادها على ذات الدرجة من الإحساس؛ فترى «السوبر» في لندن، وترى أخبار السيّاح في كل أصقاع الأرض، وترى الفعاليات السياحية الداخلية، التي يسخر من بعضها من يسخر، تأخذ مكانها.
قد يأتي من يقول هذا مجتمع شجاع، لا يتأثر بهذه المعارك على حدّه الجنوبي، يرقص ويسيح على شواطئ العالم، والحرب تدور رحاها في جنوبه في ذات اللحظة، ولكن فلينظر من يقول ذلك، أنّه لو حدث انفجار صغير في أحد شوارع إحدى المدن الأوروبية، لانتفض المجتمع بأكمله.
ليتها بقيت على السيّاح في الخارج، و«السوبر» في لندن كانت « تهون»، لكن الأمر تعدّى ذلك إلى فعاليات ترفيهية داخلية، يرضع فيها الكبار «رضاعات» الحليب، في مسابقة سخر منها كل من شاهدها، في الوقت الذي يوجد فيه طفل في الجنوب يعيش تحت غمامات دخان الحرب، وأزيز الرصاص وشظايا المقذوفات.
ماذا بقي يا مجتمعنا العزيز؟ هل تريد من الحكومة أن تُشرّبكم حُبّ الوطن، كما فعل بعضكم، في «رضاعات»؟ أين الجسد الذي يتداعى باقي أعضائه بالسهر والحمى؟
على الدنيا السلام!

التعليقات (24):
  • عبدالله ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٥:٤٣ ص

    كلام جميل جدا وواقعي فيجب الترابط والشعور بنفس الوضع ووضع الاحتفالات الغير منطقي وقتها والمبالغة فيها فيجب الترابط والتكافل الاجتماعي جزاك الله خير أيها الكاتب الكبير

  • علي مبارك العوبثاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٥:٤٧ ص

    كنت اتمنى ان يكون هناك مبادرات للوقوف مع أبناء الحد الجنوبي وأبناء شهداء وجرحى جنود ودروع الوطن في جميع ميادين الدفاع عن الوطن وقد طالبت بتغربده سابقة حيال الوقوف مع أبناء الحد الجنوبي وأجب وطني .

  • الفجر البعيد ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٩:٠٦ ص

    شكرا كاتبنا لما تبذله من بث الروح والترابط في قلوب للمجتمع واشعارهم بدورهم المناط بكل المجتمع..
    وتذكير من زال في غفله عن واجبه وهو الوقوف ولومعنويا والشعور بقيمة الوطن..

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٤٩ ص

    انا اشهد انك صدقت مجتمع عجيب وغريب بعد الحرب عندنا قابة وهم على الرضاعات يتسابقون

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥١ ص

    الواجب ان كل اجزاء الوطن تحس باللي صاير عندنا على الحد الجنوبي
    لكن لايهمونك

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥١ ص

    نحن جنود سلمان حامينها باذن الله

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٢ ص

    الاعلام عليه دور كبير المفروض يوعي الناس بدورهم حيال الشهداء والمصابين

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٢ ص

    حيال الابطال اللي يقدمون ارواحهم فداء للوطن

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٣ ص

    العدو مدحور ياابو سعد باذن الله

  • محمد القحطاني ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٥ ص

    من الحد الجنوبي تقبلو تحيات محمد القحطاني

  • حسين ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٩ ص

    النار ما تحرق الا رجل واطيها الله يوفقك

  • حسين ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٠٠ م

    هكذا دروع الوطن الله يحفظك

  • حسين ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٠٢ م

    قد تتعرض للنقد لأنك أصبت عين الحقيقة
    هكذا نحن

  • ابراهيم علي ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٠٢ م

    السلام عليكم
    نشكر الكاتب المتألق دائما و جريدة الشرق
    للاهتمام وتسليط الضؤ على احداث الحد الجنوبي
    ونسأل الله ان يوفق جنودنا ويسدد رميهم وان يغفر للشهداء ويتقبلهم بواسع رحمته ...

  • غازي ١ ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٣٥ م

    كلام جميل جدا ... ولكن من قرر كل ذلك من نقل السوبر وإقامة المهرجانات هل هو المواطن البسيط او المسؤل الذي بيده صلاحية الامر ... لماذا تحمل المواطن شئ لم يكن له يد فيه ...
    والله ثم والله لو طلب من المواطنين المدنيين التوجه للجنوب لحماية الوطن ستتفاجأ إن اغلبهم سيلبي النداء ... الوطن غالي ياكاتبنا الحبيب

  • محمد ال دوكر ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٣٧ م

    لا فُض فوك يابو زياد
    حقيقة انت صادق فيما ذكرت وأكد لك ان فيه أشخاص لا يعلمون بما يجرئ في الحد الجنوبي وإذا كانوا يعلمون فانهم لا يفكرون الا اين يقضون الإجازة الصيفية؟

    تحياااتي

  • حسين ناجي آل سعد ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١٢:٤٨ م

    أنا أشك كاتبنا القدير في أن تكون هذه السلوكيات والتصرفات التي يقوموا بها بعض الجهلة وأطراف من الوطن في حرب مؤلمة أن تكون شجاعة فالأقرب لها في الوصف لامبالاة وضعف في المواطنة .

  • غازي ١ ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٢:٣٠ م

    كلامك جميل جدا .. ولكن ما ذنب المواطن البسيط في نقل السوبر او في إقامة المهرجانات هذا قرار مسؤل صاحب صلاحية ..
    واؤكد لك بل اقسم بالله ثلاثا إن هذا المواطن الذي تتهمه بعدم الحس الوطني لن يتاخر عن تلبية نداء في سبيل حماية الوطن .. الوطن غالي جدا يا كاتبنا الحبيب . . لا تعمم

  • أبوغالب - آل مستنير ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٤:١٢ م

    الترابط الإجتماعي مطلب وهدف سامي.
    وهو تفسير لسلوكيات التربية التي تعددت
    مشاربها في عصر المعرفة..شكرا كاتبنا
    المتألق دوما.. أجمل تحية للجميع.

  • د. عليان العليان من كامبردج UK مع اطيب التحيات ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٤:١٧ م

    قول علي قول
    اولاً يا كاتبنا الكريم الشعب كله والمجتمع باجمعه وقضه وقضيضهه اجزم انّه في انتظار اشارة كريمه من قائدنا المفدى الملك سلمان ملك الحزم والحسم والعزم حفظه الله ورعاه ونصره. علي من عاداه اقول الجميع في الوطن رهن إشارة صغيره من جلالته لأعلان التطوع،، وحمل السلاح فستجد علي الفور ابناء الوطن وبناته بدون مبالغه من جبل مسحر في ظهران الجنوب الي عرعر ومن العيص الي الي شروره ومن نجران الي الخفجي ستجد الجميع ممن عاهدوا الله علي التضحيه والفداء للمليك والوطن،، ولكن نسجد شكراً وحمداً لله ونقدم الشكر والولاء لدولتنا الرشيده المعطاء والتي بذلت كل غالي لأمن وامان وعزّة المواطن والوطن بوقوفها بجيشنا وطيراننا وحرس حدودنا وكل الرجال البواسل وايديهم علي الزناد دفاعاً وذوداً وتضحيه عن هذا الوكن الكبير الغالي واقدمت علي تكوين هذا التحالف المبارك من الدول الشقيقه والصديقه كل هذا مما جعل المواطن في هذا المجتمع ينام وجفونه مملوئه يالامن والامان ولم تجعله الدوله اعزّها الله المواطن،، يحس بما يفعله او يقوم به عصابات الحوثي وعفاش في جنوبنا الغالي من تسلل لأطلاق مقطوف هنا او هناك لتعكير صفو حياة اهالينا في الجنوب الذين هم ايضاً لم يعيروا هذا التصرف الدنيئ من هذه الشرذمه الباغيه والتي دحرها جيشنا وحرسنا وطيراننا ويمشاركة من اشقائنا ابناء الخليخ العربي الابطال...

  • د. عليان العليان من كامبردج UK مع اطيب التحيات ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٤:٤٢ م

    فضلاً يتبع
    العربي الأبطال وباقي الأشقاء العرب وغيرهم من الاصدقاء في التحالف المبارك بقياده حكومة مملكتنا الغاليه حيث حجّموا ودحروا هذه العصابات المجرمه من الحوثيين اتباع المجوس ومرتزقة عفٰاش جعلت ايدهم مغلوله الي نحورهم في داخل ما اغتصبون من وطن اخوتنا اليمنيين الشرفاء ،، اجزم اننا جميعا في وطنٰا الغالي رهن الاشاره لتلية النداء اذا مت دعى للحرب داع،، كل الشكر والولاء والانتماء لبلادنا العزيزه ولدولتنا الغاليه،، التي جعلت ما يدور في حدود جنوبنا لا يتعدى ان يكون مجرّد زوبعه في فنجال سوف يتم القضاء عليها اليوم او غداً الذي هو لناظره قريب ،،د. آل سعد لك الشكر علي مقال اليوم،، مع اطيب التحيات .

  • محمد بالحارث ٢٠١٦/٨/٣٠ - ٠٧:٥٣ م

    شكرا اخوي محمد ال سعد مقال جيد وفعلا لابد من تفاعل ابناء الوطن على الاحداث التي تحدث في الحد الجنوبي ولو معنوياواعتقد ان المقصر هو اعلامنا لعدم اعطاء هذه الاحداث حقها التي تستحفه الله يرحم الشهداء ويشفي المصابين ويحمي بلادنا من كل شر ومكىوه

  • ابوعبدالله الاصلي ٢٠١٦/٨/٣٠ - ١١:٥٦ م

     تحياتي لك ياأستاذ محمد آل سعد ….انت من الكتاب المتميزين الذين أحب أن اقرء لهم دوما ….
    وعندما اقرء لك أشعر اني تلميذ في الوطنيه وحب الوطن …ومقالك ممتاز ينبه الغافلين وينتقد
    السذج بمرارة ؟!!!…
    ولكن العنوان قد يعطي انطباعا من المؤكد غير ماتريده كأن يفسره البعض مثل من يقول بجهل
    عندما كان صدام يقصف بصواريخه الرياض ويقصف الحدود الشماليه كانت فعاليات الصيف
    على أشدها في ابها؟!!!.. طبعا انا على ثقة انك لاتقصد ذلك ولكن قد يفسره البعض مثل
    هذا التفسير. ….لك تحياتي
    اخوك أبو عبدالله الاصلي

  • ابوعبدالله الاصلي ٢٠١٦/٨/٣١ - ١٢:١١ م

    يتبع2.....
    انا بكل امانه اؤيد وبقوه أن نضرب الحوثيين بكل الوسائل المتاحة لدينا وبكل قوه توجه ضرباتنا لأماكن تواجدهم
    وتجمعانهم ونذيقهم من نفس الكأس حتى لايفكروا بتكرار الخطأ…..


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى