محمد آل سعد

محمد آل سعد

قطر .. هل تنسحب على الخطى اليابانية؟

ربما لدى قطر أمور تريد معالجتها أو إخفاء آثارها من المشهد، وهذا ما يجعلها تستهلك الوقت، وربما أنها تبحث عن مخارج خلفية للخروج من الأزمة وفق خطط فريق عزمي، الذي يسير بها إلى الهاوية.
ذهبت قطر لأغلب دول العالم من أجل استعطافها وتحويل المقاطعة إلى حصار ولم تفلح، ذهبت إلى أغلب المنظمات العالمية من أجل البحث عن ثغرات في الأنظمة لتجريم ما قامت به الدول المقاطعة فلم تنجح، ذهبت إلى بذل مزيد من الريالات القطرية – كعادتها في السابق من دفع للرشاوى وغيرها – فلم تجد من يستجيب لها، فالكل يخشى من تلطيخ يده إن هو مدها لها.
كل يوم يمر على حكومة قطر تسجل فيه خسائر كبيرة، فالاقتصاد يتهاوى والريال القطري لم يعد كما كان في السابق، لقد بدأت تلوح في الأفق بعض المؤشرات لخسارة ما تم تحقيقه في السابق كاستضافة قطر لكأس العالم 2022، وقد يصل الأمر، في نهاية المطاف، إلى إخراجها من منظمات خليجية وعربية وعالمية.
ماذا بقي؟ جلبت الدوحة مزيدا من بقايا الدولة العثمانية واستعانت بحرس من بقايا الفرس لحراسة قصورها، إنه شكل من أشكال إعادة الاحتلال العثماني طواعية إلى أراضيها، وفتح الباب على مصراعيه لتدنس أقدام المجوس تراب الجزيرة العربية وشطآنها.
من واجبنا لبعضنا أن نقدم النصيحة، فلا الترك ولا الفرس أحنّ عليكم من بني عمومتكم، استعيدوا الماضي- ولو لبرهنة- لتقفوا على تاريخ هاتين الأمتين وما فعلتا بالعرب وأوطانهم، اصحوا من غفلتكم، فالتاريخ يعيد نفسه، فقد تعودون في ذات الدائرة المغلقة، فلا تذهب بكم حماقاتكم إلى أحضان أعداء أجدادكم، فعدو جدك لن يكون صديقك يوماً وإن تزلّف إليك.
الانسحاب، على الخطى اليابانية، طيب، أي ترك المكابرة، وعدم صرف ريالاتكم في شراء قلاقل البلدان الأخرى، وطرد الأبواق التي لا تهمها مصلحة بلدكم، والخروج من بؤر الصراعات في كل مكان، وعدم الدخول في تحالفات مشبوهة، والعودة إلى المسار الصحيح، والرجوع إلى بيتكم الخليجي، فإن لم تستجيبوا، فهي كلمة سُجّلت للتاريخ.
اللهم هل بلغت؟ اللهم فاشهد!

التعليقات (8):
  • متابع ٢٠١٧/٧/٢٣ - ١٠:١٧ م

    قطر فيها حكومه خبيثه يجب اجتثاثها

  • نقطان بن مهدي اليامي ٢٠١٧/٧/٢٣ - ١٠:٤١ م

    قطر تعيش ازمه حقيقيه حتى وإن كابروا لكن لايستطيعون اخفاء ذلك .. فأمير قطر يقر في خكابه بأزمه اقتصاديه . ثم يتناقض مع نفسه في خطابه..
    كأس العام راحل من قطر..
    الحل يكمن في الرياض فقط.. ولن يجد مخرج الابالرجوع الى البيت الخليجي..

  • رائد ٢٠١٧/٧/٢٤ - ٠٦:٢٤ ص

    من المؤكد ان قطر تعيش أياماً لا تحسد عليها ، فهي لم تحسب حساب السيناريو الحالي تزامناً مع ولادة سياسة قطرية خديجة لم تكتمل نضجاً ولا حتى ملامحاً حسنة . قطر تريد العودة بكل تأكيد ولكن دول الحصار لم يتركو لها مجالاً للعودة ، من باب التأديب الا من نافذة الْخِزْي والعار والندم ، وهذا ما دفع قطر الى احضان الآخرين على الرغم من علم قطر التام بنواياهم وتوجهاتهم ، اخيرا سيدي الكاتب ، اعتب عليك وعلى كل إعلامي يصف ايران بالمجوس والانجاس وإيران دولة اسلاميه بغض النظر عن توجهاتها العقائدية ، انا هنا لا اتودد ولا أدافع عن ايران إنما خوف علي وعليكم وتنزيها للإسلام ان يُشبَّه بالمجوسية النتنه

  • علي الغامدي ٢٠١٧/٧/٢٤ - ٠٧:٣٥ ص

    بارك الله فيك يا دكتور محمد ..
    النصيحة للمكابر لن تزيده الا تعنتا .. فليفعل ما بدا له حتى يفيق ويصحى من غيه ..

  • علي الغامدي ٢٠١٧/٧/٢٤ - ١١:٣٠ ص

    أحسنت بارك الله فيك يا دكتور محمد ..
    نصيحة المكابر لا تزيده الا تعنتا .. فليفعل ما بدا له حتى يفيق ..

  • إبراهيم الحربي ٢٠١٧/٧/٢٤ - ٠٧:٢٥ م

    قواعد عسكريه اجنبيه وجموع شتات مأجورين في بلاده وحاشيته وآخرين يسامرونه وقراء مجوس يقرئون عليه الشاهنامه لطرد الوسواس الخناس الذي نغص نومه وأثار قولونه ، أهدر ثروة وأرض قطر ثمناً لجهودهم فلم يبق للمواطن القطري اللا الفتات حتى فتيات بلاده تحرش بهن المرتزقة .

  • محمد الوادعي ٢٠١٧/٧/٢٦ - ٠٣:٢٩ ص

    كلام جيد واضح

  • عليان السفياني الثقفي ٢٠١٧/٧/٢٦ - ٠٨:٤١ ص

    قطر وجدت دعما من دول اقليميه ودول كبرى وهذا هو سبب تصعيدها المستمر...وهنا علينا ادراك حقيقة الوضع وكشف اوراق الداعمين لها بل وكشف حكاية الارهاب كاملة فطالما نحن نحاربه الارهاب لماذا دول كبرى تدعم من يحتضنه ويموله ؟ هذا يعني ان الارهاب وسيله و مجرد ذريعه لابتزازنا يحققون بها مصالحهم...ابتسم


© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الشرق
للأعلى