مشعل أبا الودع الحربي

مشعل أبا الودع الحربي

رغم التهديدات الأمريكية لنظام الملالي وإرسال حاملة الطائرات أبراهام لنكولن إلى مياه الخليج وإرسال قاذفات بي 52 وصواريخ باتريوت بالإضافة إلى خطة وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة باتريك شاناهان لإرسال 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط يظل نظام الملالي يصر على حماقاته وأفعاله الصبيانية ويصر على عدم تغيير سلوكه الإرهابي ويدفع المنطقة إلى حرب محتملة باستهداف 4 سفن تجارية من عدة جنسيات مختلفة قرب المياه الإقليمية لدولة الإمارات في خليج عمان قرب إمارة الفجيرة ولم يكتفي بذلك بل أصر على مواصلة أفعاله الإرهابية باستهداف محطتا ضخ لخط الأنابيب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع باستخدام طائرات درون مفخخة وهي التي يستخدمها الحوثيين في اليمن وقام التحالف العربي بقيادة السعودية باستهداف مخازن طائرات الدرون في اليمن وهذا الحادث يؤكد وقوف ايران وراء هذه الافعال الصبيانية وغير المسؤولة والتي تؤكد أيضا على أن إيران دولة يحكمها عصابات لا تحترم القوانين الدولية وتمارس أفعال العصابات بتنفيذ عمليات تهدد أمن واستقرار دول المنطقة.
ترامب بعد حادث استهداف السفن التجارية قرب الإمارات حذر إيران قائلا إذا أقدمت إيران على أي شيء فسيكون خطأ كبيرا لكن إيران تصر على هذه الأفعال الصبيانية والحماقات التي تجعلها في مرمى النيران الأمريكية وتعجل باشتعال الحرب التي سوف تؤدي الى سقوط نظام الملالي وأذنابه من المليشيات الارهابية في كافة أرجاء الوطن العربي والعالم.